اجتماعا مساء أمس الثلاثاء مع لجنة مشروع بيت مصر بالمدينة الدولية الجامعية بباريس

Share Button

 

كتبت/جيهان سامى

لمتابعة تطور الخطوات التنفيذية الخاصة بالمشروع، وكيفية الالتزام بالجدول الزمني، حيث من المقرر أن يتم البدء في الأعمال الإنشائية للمشروع سبتمبر 2020، وذلك بمقر الوزارة.
وأوضح الوزير، أهمية وجود بيت لمصر بالمدينة الدولية الجامعية بباريس حيث سيكون مقرًا لإقامة الطلاب المصريين الدارسين بالجامعات الفرنسية بباريس ، فضلًا عن استضافة الباحثين والعلماء والفنانين المصريين، وكذا الباحثين من الدول الأخرى مما يسمح بالانخراط الثقافي والحضاري والابتعاد عن التطرف والعنصرية.
وأضاف د. خالد عبد الغفار أن هذا المشروع يمثل تعزيزًا لدور مصر الثقافي والتعليمي في الخارج، مشيرة إلى أنه لن يقتصر دوره على استقبال الطلبة المصريين الدراسين في فرنسا، بل يمتد ليصبح نقطة التقاء للنشاط الثقافي والحضاري المصري بباريس ، بالإضافة إلى دوره المهم في تذليل كافة العقبات التي تواجه الطلبة والباحثين المصريين لتوفير المسكن اللائق لهم.
جدير بالذكر أنه تم التعاقد بين جمعية بيت مصر وشركة Oskaprod مدير مشروع إنشاء “بيت مصر” بالمدينة الجامعية الدولية بباريس ، ليكون مقرًا لإقامة الطلبة المصريين الدارسين بالجامعات الفرنسية بباريس ، وذلك في إطار اتفاقية إنشاء “بيت مصر” التي تم توقيعها بين الجانبين المصري والفرنسي خلال زيارة رئيس الجمهورية لباريس أكتوبر 2017.
حضر اللقاء د. عصام الكردي رئيس جامعة الإسكندرية ورئيس اللجنة، ود. كاميليا صبحي القائم بعمل رئيس قطاع الشئون الثقافية، ود.نفين خالد المستشار الثقافي بالسفارة المصرية في باريس، ود. هيثم حمزة القائم بعمل رئيس الإدارة المركزية للبعثات والتمثيل الثقافي.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏جلوس‏، و‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

Author: aihram1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *