Share Button

هبه الخولي

– القاهرة
تحقق خُطة العمل عدّة أهداف، أهمّها الوصول إلى القرار النهائيّ حول إنشاء عمل جديد أو تطويرالعمل الحاليّ أو التوقف عن فكرة العمل كما تُساهم في التعريف بالصعوبات التي قد يتعرض لها القائم علي الخطة، وتجعله أكثر استعداداً لمواجهتها فهي تُقدّم الدعم لتجنب الوقوع في الأخطاء؛ إذ تُساعد على تقديم وصف للمنتجات أو الخدمات، وتعريف جدوى توزيعها أو إنتاجها داخل منطقة جغرافيّة معينة . في هذا الشأن تناولت بالشرح الدكتوه هبه مغيب أستاذ التخطيط بمعهد التخطيط القومي كيفية تحديد الجدول الزمني وتوزيع المهام والمسؤليات وطرق قيام كل مجموعه بعمل مراجعة خطة العمل التنفيذية بعد اكتمالها وكيفية استخراج الخطط الفرعية وفقاً لحجم المُنافسة ومُعدّل الطلب، وذلك ضمن فعاليات الورشة التدريبية ”التخطيط والإعداد للبرامج والمشروعات الثقافية“التي تنفذها الإدارة المركزية للتدريب بقاعة سعد الدين وهبه بدوان عام الهيئة لخمسة وعشرين متدرباً من العاملين بالإدارات المركزية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *