Share Button

متابعة محمد درويش

تضاف محاولة الانقلاب الفاشلة التي قام بها الجنرال في الجيش الإثيوبي أسامنيو تسيجي، الذي كان يتولى منصب رئيس جهاز الأمن في ولاية أمهرة، إلى قائمة طويلة من الانقلابات العسكرية التي تم إجهاضها في وقت قصير.
وفي وقت متأخر من مساء السبت، أعلنت السلطات الرسمية في إثيوبيا فشل محاولة انقلاب وقعت للإطاحة بزعيم أمهرة، إحدى ولايات البلاد التسع، ومقتل رئيس أركان الجيش وعميد آخر بالجيش بعد إطلاق نار من قبل حارسه الشخصي في العاصمة أديس أبابا.
ولم تمر 24 ساعة حتى أعلن رئيس الوزراء آبي أحمد فشل المحاولة الانقلابية، والسيطرة على الأوضاع في أمهرة، شمالي البلاد.

وتعد المحاولة الانقلابية الفاشلة في إثيوبيا هي الثانية من نوعها في عام 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *