Share Button

ابعت ياواد الشال
من غير كلام كتير
لا تقولى قوتى
وقوت عيالى
ولا اى قول
انت ايه ياواد
هتعمل عليا كبير
ده انت كل خيرك
واللى انت فيه
من قوتى وتعب ايديه…
يا… كبير
أُمــَّـال….
اياك مانتاش عارف تعبت
فيك قد ايه
ده اللى مالوش خير
ف امه
ح يعيش
ولا عمره ح يشوف خير
لاتقولى عيال ولاقوت
وقوم يللا وفوت
وابعت بسرعة ياواد الشال
واقولك علي حاجة كمان
ماكنتش عاوزه اقولهالك
من زمان
عارف ام بهانة ٠٠٠
جارتنا ..
تلاقيك والله نسيتها
ام بهانة ياواد
اللى كانت دايما تعبانة
وكنت تقولي يامَّه
انا لما اكبر
راح اتجوز بهانة
عشان تقعد جار خالتى
وماتفوتهاش
اصلها غلبانة
كنت حنين ياواد
انما بقى ..
ح اقول ايه
لمارُحت هناك
ف بلاد مانعرفهاش
الظاهر ياولدى نسيت
ولَّا قسيت
والله ياولدى ماانى عارفة
يمكن انا اللى نسيت
من كتر الايام الرايحة
الجاية قصادى
وانا قاعدة قدام البيت
ده حتى الكانون مابقاش
بيدَّفى
اصل ياولدى
البرد عندينا
زى ماانت خابر
بيخش ع العضم
كده من غير خِشا
ولا استئذان
كأنه كابر بن كابر
وزمان
الله يرحم زمان
كنت بادفى بيكم
مش بالكانون
هو الكانون كان عمره بيدفى
ده كان انتم كلكم
انت واخواتك البنتة
والرجاجيل
وإِشّْ بقي لما كانوا
بييجوا العيايل
كان قلبى كده بيرفرف
ويطير
المهم بهانة
اتجوزت وجوزها جابها
تقعد جمب امها
عشان تراعيها
وتسندها
وجابولها حاجات ياما
عشان تدَّفى من البرد
عارف ياواد
ساعتها اتمنيت
انك تكون جارى
اتلفَّح بيك من بردالشتا
واعملك غطايا
ما انا اصلى اتشوقتلك
اتشوقت احطلك
اللقمة ف حنكك
واحضنك
لما سنانك تتكتك
من بردالشتا
ما انا كنت ياواد
ملحفتك ومخدتك
وكنت ..و..كنت
عصايتك
وحمايتك
من ايها حاجة
حتى ان كانت نسمة صيف اونسماية شتا
ماهو قلب الام ياضنايا
مابيستحملش
يووه .. ياواد
خليتني دوشتك
وعطلتك
كده برضه
طب قوم ..
قوم شوف رايح فين
ربى يسترطريقك
وينورلك سكتك
روح يابنى ربنا يرعاك
ويحفظلك بيتك
ومراتك وعيالك
وكل حاجة تيجى من ناحيتك
وبوسهملى واحد واحد
بت وواد
ومتنساش حد
بالخصوصي جمال
وماتنساش ياواد
البرد اللى عشش ف الجتة
مستني يطلع منى بِطَلِتَك
وبرضه متنساش ياواد..
الشال

بقلمى@سيدعبدالغنى عبدالصمد
الاسماعيلية

Share Button

By ahram

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *