Share Button

بقلم علي العربي/تونس.
تم يوم الاثنين 24 جوان 2019 امضاء اتفافية تعاون بين وزارة التربية التونسية و الهيئة الوطنية لمقاومة الفساد و ذلك في اطار ندوة وطنية حملت شعار*من أجل مدرسة ضد الفساد*و التي احتضنها المركز الوطني للتكوين و تطوير الكفاءات بقرطاج.
وتهدف هذه الاتفاقية الى ترسيخ الحوكمة الرشيدة وتعزيز قيم النزاهة و الشفافية في مجال المعاملا ت الادارية فصلا عن اعداد خطة اتصالية بين وزارة التربية و اطارتها و هياكلها و جميع شركائها وبين الوزارة و الهيئة من جهة أخرى.
كما لفت وزير التربية الى انه سيتم تخصيص حملات تحسيسة في السنة الدراسية المقبلة موجهة الى التلاميذ حول ضرورة مكافحة تفشي الفساد و في مقدمتها مسألة الغش في الامتحانات كما شدد رئيس الهيئة الوطنية شوقي الطبيب على توسع دائرة الفساد التي تفشت بشكل ملفت للنظر يستوجب معه أخذ الحيطة و التعامل مع اصل الظاهرة بغية اجتثاثها موضحا أن وزارة التربية التونسية شريكا فاعلا و مؤثرا من خلال ما تلعبه من دور مهم في نشر قيم النزاهة و الشفافية و الحوكمة الرشيدة و مكافحة الفساد ووارساء مبادئ المواطنة في صفوف التلاميذ مما يؤلهم حتما ليكون جيلا متشبعا بقيم المبادرة و الفعل الايجابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *