Share Button

متابعة اسماء محمد

حققت امرأة أربعينية من ولاية فلوريدا الأمريكية، حلمها أخيراً في العمل مع آلاف التماسيح، بهدف تغيير الصورة النمطية للتعامل مع هذه الحيوانات المفترسة.

وكانت سافانا بون (47 عاماً) والتي خدمت سابقاً مع مشاة البحرية الأمريكية، قد بدأت العمل في محمية غاتورلاند، التي تضم أكثر من 2500 تمساح.

وتشمل التماسيح التي تعمل معها سافانا، تماسيح قد يصل طول بعضها 13 قدماً أي ما يعادل حوالي 4 أمتار. وتهدف سافانا من العمل مع التماسيح إلى تغيير تصورات الناس حول هذه المخلوقات التي تعتبرها مخلوقات يمكن التعامل معها بشكل طبيعي مثل الحيوانات الأليفة الأخرى. يذكر أن سافانا بون تعمل أيضاً كسفيرة لشركة غيترلاند غلوبال التي تعنى بالحفاظ على الحيوانات، وفق ما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *