Share Button

 

سوهاج أحمد الشبيتى 
أعلن الدكتور أحمد عزيز رئيس جامعة سوهاج عن موافقة المجلس الأعلى للجامعات خلال اجتماعه الأخير رقم ٦٩١ بمقر المجلس بجامعة القاهرة، على إضافة كلية للتربية النوعية و اخري للفنون التطبيقية والتراثية بجامعة سوهاج، وذلك من منطلق الحرص على تزويد الجامعات بالتخصصات العلمية المطلوبة لسوق العمل وتقليل الاغتراب، علي ان يتم بدء الدراسة فيهما في العام الدراسي 2020/2021

وأوضح عزيز أن إنشاء كلية للفنون التطبيقية بالجامعة، يأتي في إطار تطوير الخدمة التعليمية المقدمة لأبناء الإقليم والمحافظات المجاورة، وربط التعليم الجامعى باحتياجات سوق العمل ومراكز الإنتاج، إضافة إلى نشر ثقافة العلوم والابتكار في مجتمع الصناعة وريادة الأعمال ودعم الفنون التراثية والحرفية، وإعداد كوادر بشرية مؤهلة في مجالات الفنون التطبيقية المختلفة والصناعات اليدوية.

كما أضاف رئيس الجامعة أن إنشاء كلية للتربية النوعية بالجامعة تعد خطوة هامة ومميزة للمجتمع السوهاجي، وذلك من أجل توفير خريج عالي المعرفة والمهارة والمهنية في مجالات “الاقتصاد المنزلي، التربية الفنية، الاعلام، الموسيقي، تكنولوجيا التعليم”، إلى جانب توفير فرص ومجالات التعليم ومواكبةالتطور في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ICT، والإرتقاء بمنظومة البحث العلمي ودفعها إلى تحقيق الإرتقاء والتميز والمشاركة الفاعلة في مفردات الجامعة البحثية.

وفي السياق نفسه أشار عزيز إلى أن الجامعة أنهت استعداداتها لاستقبال ٢٨٨ طالب بكلية الحاسبات والمعلومات، وذلك بعد موافقة لجنة قطاع علوم الحاسب والمعلوماتية والمجلس الأعلى للجامعات على بدء الدراسة بها مطلع العام الدراسي الجديد ٢٠١٩ /٢٠٢٠، مؤكداً أن الكلية ستكون إضافة قوية للجامعة، حيث تهتم بتزويد الطلاب بالأسس والمهارات المعرفية بهدف رفع قدراتهم العلمية، إلى جانب وضع خطط وبرامج دراسية متطورة ومتميزة ومطابقة للمعايير الأكاديمية القياسية، وذلك من أجل تأهيل خريج متميز بالمهارات المتخصصة في هذا المجال.

وعلى الجانب الآخر قال الدكتور أحمد عزيز أن المجلس الاعلي وافق على بدء الدراسة بقسم الإنشاءات بكلية الهندسة هذا العام، بالإضافة إلى تعديل لائحة كلية الصيدلة، كما تم الإعلان عن استضافة جامعة سوهاج لملتقى طلاب الصيادلة بالجامعات المصرية والمقرر انعقاده في إجازة الفصل الدراسي الأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *