Share Button

متابعة اسماء محمد
يستقر نصب تذكاري فني مكون من ستة أزواج من الأيدي العملاقة البيضاء في البندقية، كجسور متلاقية تعبيراً عن قيم سامية، بحسب ما ذكر موقع الفنان الإيطالي لورنزو كوين، الذي صمم العمل الأحدث من نوعه في المكان.

وترمز السواعد الممتدة لـ “المساعدة” و”الحب” و”الصداقة” و “الإيمان” و “الحكمة” و “الأمل”، وتعد بحسب كوين تمثيلاً أيضاً لتمازج التاريخ والثقافة في المدينة العريقة، كون هذه التماثيل البيضاء الضخمة تزامنت مع بينالي البندقية الثامن والخمسين.

ويقول كوين: “إن لقاء اليد باليد يرمز لما هو مشترك بيننا، وقدرة البشر على الاتحاد وتجاوز الصراع في الحياة، أريد التعبير عن الحاجة للتواصل بما يتجاوز المصلحة الذاتية، بالسعي إلى الإنسانية في وحدتها، وتبسيط المشاعر المعقدة عبر التقارب الروحي والتبادل من خلال لغة الفن”.

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *