Share Button
الدالى يوضح أسباب وعوامل تزيد من خطر الدوالي
كتبت هدي العيسوي
صرح الدكتور وليد الدالى أستاذ جراحات الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بكلية طب قصر العينى، أن هناك عوامل كثيرة تزيد من خطر الإصابة بالدوالي منها العمر فالتقدم في العمر يزيد من خطر الإصابة بمرض الدوالي، حيث إن ليونة ومرونة الأوردة تتأثر مع التقدم بالسن، كما أن الصمامات المسئولة عن تدفق الدم عكس الجاذبية تتأثر وتصبح أضعف مع مرور السن مما يُظهر الدوالي بلون أزرق لافتقارها للدم.
وقال الدكتور وليد الدالى أن الحمل يُزيد من كمية الدم في الجسم ولكنه يقلل من تدفق الدم من الساقين إلى الحوض لأن الدورة الدموية تعمل على دعم الجنين أولاً، ولكن دوالي الحمل تتحسن بالوقت بدون أي علاج طبي في خلال ثلاثة أشهر بعد الولادة.
وأضاف الدكتور وليد الدالى أن السيدات هن الأكثر عرضة للإصابة بالدوالي عن الرجال نظراً للحمل والولادة والعمل الشاق طوال اليوم، كما أن العوامل الوراثية لها دور كبير في ظهور الدوالى حيث إذا وجد تاريخ عائلي خاص بالدوالي، فإنه يزيد من خطر الإصابة بالدوالي، لذلك لابد من الاهتمام بالصحة العامة وإتباع التعليمات اليومية لتقليل خطر الإصابة بالدوالي، علاوة على الوقوف لفترات طويلة.
وأكد الدكتور وليد الدالي على خطورة عدم معالجة الدوالي لأنها يمكن أن تتطور إلى قرح أو جلطات دموية لا قدر الله لذلك يُنصح بضرورة الاتجاه إلى الطبيب وعلاج الدوالي فور ظهورها.
وأوضح الدكتور وليد الدالي على أن خطوات علاج الدوالي تعتمد على طرق ووسائل العلاج الذاتي، ولكن هناك حالات تستدعي تدخل الطبيب المعالج لسد الأوردة أو إزالتها.
وأكد الدالى على ضرورة ممارسة التمارين الرياضية لأنها تساعد على تخفيف الألم وتمنع تدهور الدوالي، ولا يلزم ذلك ممارسة التمارين الرياضية بشكل مُجهد ولكن يكتفى بالتمارين البسيطة بشكل مستمر.
وأشار الدكتور وليد الدالى على ضرورة ارتداء الجوارب المطاطية تعتبر هي الخطوة الأولى في أغلب طرق علاج الدوالي بحيث يتم وصف الجوارب المطاطية وارتدائها طوال اليوم لتكون ملفوفة حول الساق وتُشكل ضغطا كبيرا عليه؛ وبالتالي يساعد ذلك على تحسين قوة تدفق الدم في أوردة وعضلات الساق.
Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *