Share Button
الدالى يوضح العوامل الرئيسية لعلاج قرحة القدم السكري
كتبت هدي العيسوي
أوضح الدكتور وليد الدالى أستاذ جراحات الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة، أن الإصابة بمرض القدم السكري إحدى المضاعفات الخطيرة التي تظهر بعد فترة من الإصابة بمرض السكري، ويؤدي عدم علاجها بشكل صحيح إلى المزيد من المضاعفات التي قد تصل إلى حد بتر القدم، وقرح القدم السكري هي عبارة عن تواجد جرح أو قرحة مفتوحة غير قابلة للالتئام التلقائي.
وقال الدكتور وليد الدالى أن هناك عوامل رئيسية تساهم بشكل فعال لعلاج قرحة القدم الناتجة عن القدم السكرى، أهمها تطبيق الأدوية والضمادات فمن الخطوات الهامة في التعامل مع قرح القدم السكري هي استخدام الضمادات والأدوية الموضعية بعد إزالة الجلد الميت، وتتراوح هذه المنتجات من المحلول الملحي إلى الغيارات المتقدمة، التي تحتوي على المضادات الحيوية أو السيلكون أو العسل وما إلى ذلك.
وتابع الدكتور وليد الدالى، أن هناك عدة عوامل مهمة لمنع القرحة من الإصابة بالعدوى ومن أهمها الحفاظ على مستويات السكر في الدم تحت سيطرة مُحكمة، والإبقاء على نظافة القرحة وتنظيف الجرح في المواعيد المحددة وعدم مشي المريض حافي القدمين، ويعد ضبط نسبة السكر في الدم من أهم الخطوات والطرق العلاجية العاجلة للسيطرة على إصابة تقرحات القدم السكري، حيث يعتمد الأطباء على الأدوية المختلفة التي تساعد على ضبط نسبة السكر في الدم، وجعله في الحد الطبيعي، وهذا يؤدي حتمًا إلى بداية علاج القرحة من خلال تعزيز شفائها والتقليل من حدوث مضاعفات.
وأضاف الدكتور وليد الدالى أنه لابد من تحسين الدورة الدموية حيث تعد اضطرابات الدورة الدموية إحدى العوامل التي تعمل على الإصابة بالقدم السكري، حيث لا يصل الدم بالشكل الطبيعي والصحيح إلى القدم، لذلك يعتمد الأطباء على الأدوية التي تُحسن الدورة الدموية وتضبط ضغط الدم، كما يجب تخفيف الضغط والتحميل عن المنطقة المصابة خاصةً في حالات القرح المتواجدة في أسفل القدم، وذلك من خلال ارتداء أحذية خاصة داعمة أو مصبوبات متخصصة أو استخدام كرسي متحرك أو عكازات، حيث تعمل هذه الأجهزة على تقليل الضغط والتهيج في منطقة القرحة وتساعد على تسريع عملية الشفاء.
وأكد الدكتور وليد الدالى، أنه في حال عدم وجود تحسن في حالة القدم، لابد من التدخل الجراحي من خلال معالجة وتجميل تشوه القدم الناتج عن القرح، وأيضا علاج القدم السكري من خلال عملية إزالة الأنسجة الملتهبة المسببة للتقرحات وقد يشتمل التدخل الجراحي على ترقيع الجلد لخلق بيئة للجرح ملائمة للالتئام.
وأشار الدكتور وليد الدالى أستاذ الاوعية الدموية وعلاج القدم السكرى، أن هناك العديد من العوامل التي تساعد على زيادة فرص الشفاء من قرحة القدم السكري، وهذه العوامل مثل الاهتمام بالنظافة الشخصية للقدم خاصةً تقليم الأظافر، تجنب شرب الكحوليات أو التدخين، واستخدام الأحذية الطبية عالية الجودة، وتجنب الإصابة بالسمنة المفرطة وزيادة الوزن والتي تعتبر إحدى العوامل الخطيرة التي يتفاقم معها وضع قرحة القدم السكري.
Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *