Share Button

كتب : محمد محسن السهيمي
متابعة /أيمن بحر 
امر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، وزارتي الدفاع والخارجية بالقيام بأعداد الرد المتكافئ بعد قيام الولايات بتجربتها لصاروخ مجنح جديد، وقد أكد أن روسيا لن تنجر للدخول في سباق تسلح.
وشدد الرئيس بوتين خلال جلسته لمجلس الأمن الروسي على أن روسيا ستضمن أمنها بعد انسحاب الولايات المتحدة أحادي الجانب من معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى.
وقال بوتين أمام أعضاء مجلس الأمن الروسي: “لقد كان السبب وراء تطويرنا لأحدث الأنظمة، التي لا مثيل لها حقا في النظم العالمية لأحدث الأسلحة، هو الانسحاب الأميركي الأحادي الجانب من أنظمة الدفاع الصاروخي عام 2003″​​​.
وأضاف الرئيس الروسي: “لقد اضطررنا بالطبع لضمان أمن شعبنا وبلدنا. نحن نفعل ذلك الآن وسوف نفعل بالتأكيد في المستقبل”.
وفي نفس السياق أكد بوتين أن موسكو منفتحة على حوار بناء ومتكافئ مع واشنطن لاستعادة الثقة وتعزيز الأمن العالمي.
المصدر: الكرملين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *