Share Button

 

كتبت/سلوى محمد الرمادى.

لاحظنا فى الاونة الاخيرة انتشار الكثير من الامراض مثل السرطان والاورام .ويرجع السبب في ذلك الى الفاكهة والخضروات المهرمنه والتى تنضج قبل موعدها .بسبب ارتفاع الاسمدة ادى الى دفع الفلاح واستسهالة لاستخدام الهرمونات اما بالرش او بالحقن لانها رخيصة الثمن وتعمل على ذيادة المحصول .فالدوله ترفع فى اسعار الاسمدة والفلاح يستسهل ويستخدم الهرمونات ومانحن الا ضحية للجشع .فنكون ضحيه جشع الفلاحين اللذين يستخدمون الهرمونات ونصاب نحن بالاورام والسرطان.ارحموا الناس وارحمونا .فيجب على المواطنين ان يفرقوا بين الفاكهة المهرمنه والفاكهة الغير مهرمنه وذلك عن طريق ننظر للفاكهة فاذا وجدنا حجمها كبير جدا عن حجم الفاكهة الطبيعى فنعرف انها مهرمنه ونبتعد عن شرائها .وايضا نعرف ان الفاكهة والخضروات المهرمنه لا تحتفظ بلونها الطبيعى.وايضا نجد فى الخوخ والبرقوق والمشمش عندما ناكلهم فلو وجدنا الحبة او البزرة بداخلها تنقسم لنصفين فنعرف انها مهرمنه ودليل على تغلغل الهرمون داخل الفاكهة فنبتعدت عن شرائها حتى نحمى اولادنا من مخاطر الفاكهة والخضروات المهرمنه

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *