السوشيال ميديا و فن الاتيكيت

Share Button

 السوشيال ميديا و فن الاتيكيت

متابعة رانيا عثمان

خبيرة الاتيكيت د.شريهان الدسوقي فى حوار مع الاعلامية رانيا عثمان

وبسؤال د.شريهان عن اتيكيت التعامل مع السوشيال ميديا اجابت قائلة ان وسائل التواصل الاجتماعي قديما لا ننسي أبدا اشهر الجرائد اليومية أخبار ،أهرام،جمهورية وكان لا يخلو بيت مصرى من تواجد هذه الجرائد الورقيه لمعرفه ما يدور حولنا من أحداث وكان في ذلك الوقت ايضا الجرائد الصفراء وأطلق عليها هذا اللقب حيث كانت تقوم بفبركة الأحداث أو الصور لزيادة نسبه البيع والكسب المادى ومثل ما كان هناك صحفيين شرفاء كان هناك فئه ( البيبراتي) وهو مصطلح مقتبس من كلمة paper اي ورق فبالعاميه هم ( الورقنجي) اللذين كانوا يلاحقون النجوم من اهل الفن أو الكورة والسياسة لإلتقاط صور لهم في اي مكان ونشرها مع مانشيت مثير للجدل وذلك لرفع نسبة البيع 

واضافت ان حديثا بعد ظهور السوشيال ميديا مثل facebook و انستجرام أصبح لكل نجم مشهور اكونت خاص بيه وهو بنفسه يضيف صور حياته اليوميه علي حسابة الخاص فتضائلت فئة الورقنجية وبدل الجرائد الورقيه عملوا اكونتات أخرى الكترونيه تقوم بسرقه الصور من حسابات النجوم الخاصه وتنزليها لديهم بنفس العناوين السابقه وهذا الفرق قديما وحديثا

وبسؤالها عن فن الاتيكيت فى التعامل فذكرت ان هناك عدة خطوات لاتيكيت التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي

١_ عند اضافه شخص علي ال facebook أو الانستجرام ليس من اداب الاتيكيت عمل محادثه فوريه معه أو فيديو call مباشرة الا بعد معرفه وصداقة حتي لا تقابل بالصد والاحراج ..

٢_ عند حدوث مشكلة أو سوء تفاهم بين الأصدقاء ليس من سلوكيات الإتيكيت حلها عن طريق رسائل الواتس أب أو الماسنجر يجب المقابلة الشخصيه ويكون العتاب وجها لوجه حتي لا أخسر صديق لي أو زميل ببساطة بسبب أن الرسالة وصلت متأخر أو لم يفهم المعني والمقصود لابد أن يسمع نبرة صوتي ونظرة عيوني هنا بتفرق كتير جدا …

٣_ في عالم السوشيال ميديا كل شخص له حرية التعبير في صفحته الشخصيه فيضع صوره المفضله أو كلمات اقتبسها أعجبته وليس من حق أحد أن يفرض عليه ماذا يكتب أو يختار له الصور هذا تعدى علي الحريات فلكل منا معتقداته سواء الدينيه أو السياسيه فالإختلاف في الرأي لا يفسد للود قضيه ..

٤_ اتيكيت استخدام ( الإيموجي) أو ما يسمي بالوجوه التعبيرية عفوا لا تستخدم ايموجي القلب مثلا أثناء مراسلات زملاء العمل وايموجي القبلات لأنها ممكن تحمل غرض ما أو تتفهم بشكل خاطئ فيجب مراعاه ذلك …

٥_ ليس كل ما يلمع ذهبا ) دائما أحب أفكركم بهذه المقولة لعدم الانبهار بشخصيه معينه علي الفيس او الانستجرام أو مجرد صور وانت لا تعلم حقيقة الأشخاص أو ماهي حياتهم الحقيقيه وتبدأ تتأثر بهم أو تنقم علي حياتك بمقارنتك بهم لا ياعزيزى يمكن تكون حياتك افضل منهم بكثير …

٦_ عند وجودك بحفل أو نزهه مع الأصدقاء ليس من الاتيكيت نشر كل الصور دون استئذان من أصحابها معك بنفس الصورة لان هناك احتماله أنه لا يرغب بتحميل صورته علي النت مما يسبب الإحراج لك فيجب اخبارهم بذلك …

٧_ رسائل ال others وما أدراك ما رسائل ال others فإنها تسبب مشاكل كثيرة لبيوتنا بسبب تطفل بعض الشباب والرجال علي النساء وارسال رسائل لهم يوميه مضمونها ( ممكن سؤال_ في شئ مهم _ ممكن نتعرف) وقد تسبب هذه الرسائل في هدم بيوت بالفعل فأرجوا من الشباب الفيسبوكي بالتحلي بالسلوك الأخلاقي الراقي والمحترم فلا تنسي عامل الناس كما تحب ان تعامل ويعاملوا أهل بيتك …

٨_ عند كتابة بوست علي اى موقع من مواقع التواصل الاجتماعي أو أى رسالة علي الواتس أو الماسنجر تأكد من مراجعه الحروف الصحيحه فأحيانا الكيبورد تخونك ويحدث خطأ لغوى غير مقصود مما يغير مفهوم البوست أو الرسالة بالكامل ويضعك في موقف لا تحسد عليه ولا تنسي متصيدين الأخطاء مافي أكثر منهم فبعد ما تقوم بالكتابة قم بقرائتها قبل إرسالها لنتأكد من خلوها من الأخطاء اللغوية  

٩_ ليس من أداب الاتيكيت اطلاقا عند حدوث خلاف كبير مع صديقه أو قريبة أو مشاكل زوجيه نقوم بنشرها علي الملأ علي صفحات الفيس وغيره وتبدأ وصلات التلقيح الالكتروني فهذا يظهرك بمظهر غير راقي وغير مهذب ياريت نحتفظ بمشاكلنا بعيد ا عن وسائل التواصل الاجتماعي حتي لا تكوني ماده دسمه في جلسات النميمه النسائيه

Author: admin33

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *