Share Button

بقلمي لالة فوز احمد
المغرب
معصمي
عرش فوقها الصدا
وامنياتك التي ارتدت مدنا
والتحفت بحلم غجري
اورقت قمحا .
تنهض رغبتي
في عالم افتراضي
باحثة عمن ينصفها
فتجتاحني نشوة
لالتقاط المستحيل .
.قدماي مدميتان
تصبغان ليلي
بالاسى المر
وتلقيني مذعورة
على قارعة الايام
فأستل قدرا لا يموت
واولد مرتين
من رحم احلام متخفية
فأنفض عني غبار المسافات
قبل حلول العاصفة .
ها اني انتظر حلول ظلك
المغترب في جسدي
لالد هواجس واحلاما
لم تقتل بعد.
بقلمي لالة فوز احمد
المغرب

Share Button

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.