Share Button
كتب /أيمن بحر
بعد احتجاز الحرس الثورى الإيرانى لناقلة نفط رفعت العلم البريطانى يوم الجمعة الماضية ،
ازدادت وتيرة الصراعات على إثرها حتى قال سفير إيران لدى بريطانيا أن بلاده أعطت الحق للسلطات الهندية بزيارة ثمانية عشر هنديا كانوا على متن ناقلة النفط البريطانية ،
لتكلل مساعى الدبلوماسية فى الإفراج عن تسعة من المحتجزين صباح اليوم ،
ويشهد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران تصاعدا متسارعا منذ مايو 2018،
حينما أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انسحاب بلاده من الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني وفرض عقوبات موجعة على إيران ، التي تتهمها واشنطن بدعم الإرهاب والتدخل في شؤون الدول الأخرى
وقال بومبيو وزير خارجية بريطانيا أن محمد جواد ظريف لم يعد مسئولا عن سياسة إيران الخارجية ، قائلا : إنه أصبح كرجل على القمر ، وأوضح أن المرشد الأعلى للثورة الإيرانية أية الله على خامنئي هو من يدير الأمور فى هذا المجال ومن يتخذ القرار النهائي.
ورغم أن ترامب تحدث مرارا عن استعداده للتفاوض مع إيران حول اتفاق جديد وشامل، إلا أن قيادتها رفضت إجراء أي مفاوضات قبل رفع العقوبات الأمريكية عن البلاد.

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *