Share Button

كتب حسام الجبالي 
أعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان بأنه مستعد لتشكيل حكومة تكنوقراط ، مؤكدا إن مشكلة المجلس هي المجلس التشريعي غير المنتخب .
وقال“محمد حمدان دقلو” نائب رئيس المجلس العسكري خلال كلمته في مؤتمر صحفي اليوم الأحد: أن المجلس العسكري مستعد لتشكيل حكومة تكنوقراط مؤكدا علي أنهم شركاء حقيقيون في الثورة السودانية ضد نظام البشير”.
وأكد “داقو”بأن “المجلس جاهز لتسليم الحكم اليوم لحكومة تشمل جميع أطياف الشعب السوداني” ،مشيرا إلي ان المجلس هو المظلوم الوحيد في البلاد ،مضيفًا “إذا اتفق الشعب السوداني على تشكيل حكومة سنسلم نفسنا لها ولو رمانا في البحر الأحمر إحنا موافقين”.

وتابع: “إحنا مش ضد حد لكن إحنا عاوزين نضمن حق البلد دي وعايزين نسلمها لحكومة منتخبة.. الشعب السوداني يعمل انتخابات ويجي يراقب عليها مراقبين دوليين وإحنا موافقين”.

كما أوضح نائب المجلس العسكري أن مهمة المجلس هي أمن البلاد وأن نستفيد من الدروس التي حولنا”.
وعلي الجانب الآخر ، قال الناطق باسم تجمع المهنيين السودانيين، محمد يوسف المصطفى، إن الشعب السوداني لم يعط أي تفويض للمجلس العسكري ليشكل حكومة تصريف أعمال بالسودان، خلافا لما أعلنه نائب رئيس المجلس العسكري السوداني، محمد حمدان دقلو.

وأضاف المصطفى،خلال تصريحات على أثير إذاعة “عالم سبوتنيك”، اليوم الأحد، أن التصريحات التي صدرت عن المجلس العسكري تعتبر باطلة، لأنه يتصرف من منطلق القوة.

وأكد المصطفى أن قوى الحرية والتغيير لا تعترف بسلطة وسيادة المجلس العسكري، ولن تعترف بأي قرار يصدر عنه دون موافقتها أو استشارتها، خاصة لأنها هي التي تمثل الشارع السوداني باعتراف صريح من قبل المجلس العسكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *