Share Button
المحكمة ..
التشابة بين علامتين ليس دليلا على التقليد
كتبت / سماح مكرم
قضت المحكمة برفض اعتراض شركة محلية على قيام احدى الشركات العالمية بتسجيل العلامة التجارية لاحدى منتجاتها لدى ادارة العلامات فى مصر.
وكانت الشركة العالمية قد قامت بتسجيل العلامة التجارية للمنتج عالميا فى سنة 1962 بمنظمة الWIPO التى تستمد قواعدها من اتفاقية باريس التى انضمت اليها مصر عام 1974 واتفاقية مدريد التى انضمت اليها مصر عام 2008 و عندما قامت الشركة العالمية بتقديم صور رسمية من التسجيل لادارة العلامات المحلية فى مصر،قبلت الادارة التسجيل الدولى وقررت شهره محليا… لكن احدى الشركات التى تعمل فى ذات المجال اعترضت على شهر العلامة محليا بادعاء تشابه العلامة التى تم شهرها محليا مع علامتها لاحتواءها على رموز و حروف متشابهه مما تحتوى عليها الاخرى وانها الاسبق فى التسجيل محليا.
هيلينا قسطنطين، المحامية فى اندرسن ، طلبت رفض الاعتراض على اساس ان العبرة فى تقليد العلامة التجارية هى الصورة العامة التى تنطبع فى الذهن نتيجة لتركيب الحروف او الصور و ينخدع بيها المستهلك متوسط الحرص والانتباه ، واضافت ان الشركة العالمية كانت اسبق فى التسجيل بمنظمة ال WIPO ومن ثم فان صاحب هذا التسجيل يضمن حماية علامته فى مصر من تاريخ التسجيل الدولى؛ فقضت المحكمة برفض الاعتراض.
Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.