Share Button

المضحكات المبكيات الطفل ووالده اخوات
كتبت
الاعلامية: مي عبد الرحمن

والاعلاميه سمر البنداري

قصة لا تراها في الافلام
الهندية ولكن حدثث في سجلات مكاتب الصحه المصرية بسبب انشغال إحدى موظفات مكاتب الصحه لتسجيل المواليد في مكالمات تليفونيه اثناء ساعات العمل وبجرة قلم تتسبب في حيرة وضياع اسرة باكملها لسنوات. في حيره والم.
لتخطاء في كتابه اسم الطفل في شهادة الميلادة ليسجل باسم جدته والدة بدل من اسم الام..

تعود تفاصيل القصة عندما ذهبت الام ووالده الاب لاحد الوحدات الصحية لتسجيل المولود الجديد..وعند احضار البطاقات ولاهمال الموظفة ونظرا لامية الام والجده لم يكتشفوا الخطاء الذي كتبته الموظفة الا بعد ٦ شهور عندما احضرو الرضيع لجلسات التطعيم

وهنا كانت الصدمة الكبرى بانه مكتوب باسم جدته وليست الام ..

اسرة الطفل اسرة بسيطة والاب عامل بسيط على باب الله لا حول لهم ولا قوة ..فبعد ان استنفذ كل ما يملك في تصحيح هذا الخطاء الجسيم من مجهود بدنى ومالي ..ومحوالات عده في تصحيح هذا الخطاء ولكن دون جدوي .. وهي اخطاء موظفه الاهمال شعارها تسبب في غضب الاب وتشريد الاسرة وحرمان الاخوات من بعضهما ليصبح طفلا مع والده والاخر مع والدته في محافظة الفيوم
وذهبت عدسة اهرام مصر لتسرد الى الاسرة تفاصيل الواقعه ..
بحي التجمع الخامس القاهرة.
وهذه استغاثه الى من يهمه الامر فهل من مجيب

Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.