Top Tag
Share Button

كتبه صالح عباس

ما هو الموت انه سلب الروح من الجسد او خروجها منه بلا عوده الا في حاله البعث والحساب بالنسبه للانسان وعند ترك الرروح الجسد راجعه الي خالقها وواهبها الحياه يفقد الجسد قدرته علي الاحتفاظ باي مظهر من منظاهر الحياه يعني لاحركه لا اكل لا شراب وللاتكاثر ولا نمو ولا عباده ولا عصيان بل ان هذا الجسد يتعرض للتحلل والرجوع الي مواده الاوليه التي خلقه الله منها سبحانك يا ربي وتتجلت قدرتك وهذه نهايه حتميه لا جدل فيها يلاقييها الحاكم والمحكوم الغني والفقيير وكلا في موعده المحدد من قبل الله عز وجل فلقد كتتب الله علي كل شيئ خلقه الفناء وكل شيئ ما خلا الله فان حتي ملك الموت المكلف بقيض الالارواح يامر من قيل المولي ان اقبض روحك فيعاني هذا الملك من الام خروج الروح فيما يعرف بسكرات الموت خففها اللهم عنا جميعا والحيوان والنبات كله مصيره الفناء حتي الماء والهواء بل ان الارض التي نحيا عليها سوف تموت لدلك وجب علينا الاعداد لتلك النهايه فاليوم نحن نمشي علي الارض وغدا نحمل علي الاعناق لنوضع في القبور في انتظار الحساب وما اقترفنا من سيئات وما عملنا من حسنات كله يخرج من كتاب الاعمال فيا رب اعنا علي طاعتك وكره لنا معصينك وادخلنا الجنه رحمه منك بلا سابقه عذاب اللهم امين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like