< النائب رضوان والدفع الرباعي - جريدة اهرام مصر
Share Button
كتب / نصري أحمد الوصابي
لم يكن صعبا على ابن تهامة وتربية حجة ورضيع الجامعات السعودية أن يحصد درجة الدكتوراة من أرقى جامعة ودرجة الخساسة من أوضع جماعة…
دكتور الرياضيات وعالم البادية ، صاحب الجا والجتا وزاوية التسعين والتسديد وضربات الترجيح في خزانات اللهط والنهب وملاعب الابتزاز ، ملك النظريات وخادم أرباب النهايات ، صاحب التسويق والتسويف وسوف أصنع وأنا رب الزراعة والتجارة الفهلوي والقشطة والقشاطة لقلم الزارع والمزروع…
وبعيدا عن لغة الهمز واللمز وغمز الأحرف وحكومات الانقلاب نتحدث اليوم وفي خضم الحرب بوضوح القادر وحنكة المقتدر ، ففي مطلع الشهر هذا كُتب لي اللقاء بنائب وزير الزراعة د/ رضوان الرباعي صاحب الأمنيات والتمني ، والمرجيحة والتغني فكان لقوله اسهاب كثير ولعاب تبعية أكثر سيما وهو الواقف بجوار سيده وتابعي أسياد طهران / إبراهيم المداني المدان بكل شيء حتى بفطام الرباعي ذات حين ، إلتقيته وسط حضور كبير لإعلامي الأتباع ظاهرا وباطنا لجماعة الحوثي ، وبعض المتزلفين من أجل المال لاحب التقرب من الجماعة ومدحها بما فيها وليس فيها…
إلتقيته فرأيت وسمعت كيف يديرون شبكة فساد باسم تحريك المجتمع ، وجعلهم مساهمين بأموالهم وأنفسهم في شق الطرق وحرث الأرض وإصلاح السدود والعيون وحفر الآبار ، عرفت خطط مكرهم وصنع بهرجات ملكهم ، ثم حين ينهض المجتمع مستندا على ذاته يسارع هؤلاء بعدسات مصوريهم ومايكات قنواتهم ليسردوا تاريخ نضالهم وثورتهم المجيد ، ويتغنون ويتمسحون بمأثر ومآثر سيدهم وقائد ومخططهم الكبير وليس ثمة كبير على شعب أبي عصي الانكسار والتكسر…
إنها ثورة الفراغ وتضحيات الفقراء من يصنعون عليها وعلى جماجم المطحونين مجدهم الزائف ومملكتهم الهشة ولسوف تخرج جحافل 26 سبتمبر لتجتث جذورهم المتجذرة وبقايا لفيف الانقلاب على وطن اسمه “اليمن”
Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك رد