Share Button

كتب / محمد مختار
البحر الأحمر
حالة من الزعر عاشها أهالي منطقة كومبرة في محافظة الجيزة ، بعد انفجار ضخم بأحد مصانع الكيميائيات.
وأكدت وسائل الإعلام أن الحريق لم يسفر عن أي خسائر أو إصابات بشرية، ولا تزال قوات الحماية المدنية تحاول إخماد الحريق، مشيرة إلى أن فريقا من البحث الجنائي والحماية المدنية، انتقلوا إلى مكان الكارثة.
وبحسب بيان صادر عن وزارة الداخلية ، فإن الانفجار “وقع داخل مصنع للكيميائيات بمنطقة سكنية، وأثار حالة من الفزع بين المواطنين، خاصة أنه وقع مع إفطار الصائمين”.
وأوضح البيان الأمني، أن وزارة الداخلية وهيئة الحماية المدنية دفعت بـ20 سيارة إطفاء للسيطرة على الحريق.
هذا ونشر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو وثق لحظة الانفجار.
وأفادت وسائل إعلام مصرية، بأن الحريق لم يسفر عن خسائر بشرية، مشيرة إلى أن النيابة العامة تولت التحقيق في أسباب الكارثة.
فقد تبين أن الحريق بمصنع البلاستيك امتد على مساحة 1000 متر، وأنه تم الدفع بـ 8 سيارات إطفاء وسيارة إسعاف لإخماد ألسنة اللهب.

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *