Share Button

كتب /أيمن بحر 
الخبير الامني والمحلل الاستراتيجي رضا يعقوب ‘‘ قال السير كيم داروتش، سفير بريطانيا المستقيل فى واشنطن، إن إدارة الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، قامت بـ”عمل دبلوماسى تخريبى” بإنسحابها من الإتفاق النووى مع إيران، وفقاً لما ذكرته صحيفة دايلى مايل البريطانية، نقلا عن “برقيات مسربة”، وأوضحت الصحيفة فى تقريرها، أن السفير السابق قال إن ترامب على ما بدأ إنسحب من الإتفاق النووى مع إيران لـ”أسباب شخصية” بإعتبار أن الإتفاق وافق عليه الرئيسى الأمريكى السابق، باراك أوباما.
وأضافت الصحيفة أن السفير البريطانى المح الى خلاف بين مساعدين مقربين لترامب حول هذه القضية وأن البيت الأبيض فشل فى إنتاج خطة “اليوم اللآحق” (بعد الإنسحاب مع الاتفاق) وكيف سيتعامل مع تداعيات هذا الإنسحاب.
متحدث بإسم وزارة الخارجية البريطانية قال لـCNN، أن من يقف خلف البرقيات المسربة عليه “مواجهة عواقب أفعاله”.
ويجدر الذكر أن CNN لم تطلع على هذه البرقيات المسربة ولا يمكنها التأكد بشكل مستقل من محتواها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *