Share Button

متابعة محمد درويش

أصدرت الشرطة السودانية، الثلاثاء، بيانا يؤكد ضرورة احترام التجمعات السلمية، بعدما شهدت العاصمة السودانية الخرطوم، صباحا مضطربا، بسبب محاولة الأمن فض اعتصام ضد الرئيس عمر البشير.

وأورد البيان أن الشرطة ظلت تؤدي واجباتها في إطار القانون، وأضافت أنها أصدرت توجيهاتها للقوات بعدم التعرض للمواطنين والتجمعات السلمية في كافة الولايات.

وأضافت أن التوجيهات تحث على حفظ الأرواح والممتلكات ومنع الجريمة وتنظيم المرور وإجراءات السلامة العامة.

وأشارت إلى أن قوات الشرطة ظلت “وفية لواجباتها في تجرد ومهنية” وقالت إنها تترحم على الضحايا من المواطنين والشرطة والجيش.

وتحدثت مصادر وشهود عن حدوث تبادل إطلاق النار بين الأمن والجيش خلال محاولات فض الاعتصام، أدى إلى سقوط قتلى بينهم جنديان و4 من المعتصمين، غير أن موقع “سكاي نيوز عربية” لم يتسن له التأكد من صحة هذه المعلومات التي تداولتها أيضا وسائل إعلام.

ويعيش السودان منذ شهور على وقع احتجاجات صغيرة لكنها مستمرة أطلق شرارتها ارتفاع أسعار الخبز ونقص السيولة النقدية، قبل أن تتصاعد وتيرتها في الأيام الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *