Share Button
متابعة محمد درويش
أفادت مصادر في الجبهة الثورية السودانية، الاثنين، بوجود تقدم طفيف في المباحثات التي تجري حاليا في القاهرة، بين الجبهة وقوى الحرية والتغيير، على ما أورد مراسلنا.
وتستمر المباحثات بين الطرفين لحسم النقاط الخلافية التي أبدتها الجبهة، وأبرزها عدم ذكر اسمها فيالوثيقة الدستورية، وهو الأمر الذي يثير مخاوف لديها تتعلق بإقصائها من المعادلة في المرحلة الانتقالية وما بعدها.
وتطالب الجبهة أيضا بإدراج الاتفاق الذي وقع بينها وبين قوى الحرية والتغيير في أديس أبابا مؤخرا، بشأن رؤية السلام، في الوثيقة، حسب المصادر.
ومن المقرر أن تنتهي المفاوضات بين الطرفين الثلاثاء، مع إمكانية لتمديدها حسب سير المفاوضات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *