Share Button

 

كتب : احمد سلامه

أكد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة أن احتفال مصر بذكرى ثورة 23 يوليو يجسد إرادة الشعب المصري في مواصلة بناء مصر الجديدة، شامخة قوية، تقود مسيرة التحرر الوطني على المستوى العربي والدولي، مؤكدة حق شعوب المنطقة في حريتها واستقلالها، وسيادتها، إيمانا منها بالمباديء التى أرستها ثورة يوليو.

وأكدت الجامعة في بيانها اعتزازها وفخرها بالتلاحم والتكاتف غير المسبوق بين الشعب والجيش، في ملحمة وطنية تحفظ للوطن أمنه واستقراره، وللمواطن كرامته ورفاهيته، وحقه في حياة كريمة تليق به كمصري يملك تاريخا وحضارة ، وقدرة علي مواجهة كل التحديات والمخاطر، وتكشف الأزمات أصالة معدنه، وصلابة بنيانه.

وقال الدكتور الخشت، إن المرحلة الراهنة من تاريخ مصر، تؤكد مسيرة البناء، وقوة الجيش المصري الرشيد، وسوف تبقى مصر بشعبها وبرجال قواتها المسلحة عزيزة تحمي ولاتهدد، وتصون ولا تبدد، وتردع كل من تسول له نفسه ان يمس أمنها القومي.

Share Button

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *