Share Button
كتب : ماهر بدر
نظمت كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسب بجامعة النيل الأهلية، عدد 4 ورش تعليمية تدريبية موازية لعدد من الشباب والأطفال من سن 8 إلى 18 سنة، حول عدد من الموضوعات المتعلقة بالذكاء الإصطناعي والتكنولوجيا الحديثة وعلوم الحاسب.
من جانبه قال الدكتور أحمد حسن، عميد كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسب بجامعة النيل الأهلية، أن الورش التدريبية التي شارك فيها عدد كبير من الطلاب والشباب من مختلف المدارس والجامعات والتخصصات تعد تجربة مجتمعية جديدة في تعريف المشاركين بعدد من المجالات النوعية المختلفة التي لها علاقة بالبرمجة وتكنولوجيا المعلومات.
وأشار عميد كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسب بجامعة النيل، أن البرامج التدريبية التي تقدمها الكلية مقسمة على ثلاث شرائح عمرية، هدفها الرئيسي تعريف المشاركين مجالات الذكاء الاصطناعي والمعلوماتية الطبية الحيوية وعلوم الحاسب وذلك فيما يتعلق بفئة الشباب، أما برامج الأطفال فقد تنوعت بين استخدام لغات البرمجة مثل البايثون واسكراتش، كما تركزت جهود أكاديمية التدريب بالكلية للطلاب والخريجين على تكنولوجيا هواوي وسيسكو وأمازون بما يغطي مجالات الشبكات والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية وهندسة البرمجيات ويخدم الخطة الحالية للتحول الرقمي بالدولة وجميع هيئاتها.
وأضاف الدكتور أحمد حسن، أن هذه الورش تدخل في إطار الدور المجتمعي والتنموي والتعليمي الذي تقدمه جامعة النيل الأهلية للمجتمع المحيط بها وتنفذه، حيث تهدف الجامعة في برامجها منذ بدايتها من أكثر من ١٥ عام بنشر الوعي والثقافة في المجتمع، كما تعد هذه الورش والبرامج فرصة حقيقية في مقابلة الطلاب والشباب بأساتذة الجامعة بشكل مباشر ودون وسيط، وتعريفهم بالجامعة وكلياتها ومعاملها ومراكزها البحثية من خلال الجولة التي يقوم بها المشاركين في نهاية البرامج التدريبية.
كتب : ماهر بدر
نظمت كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسب بجامعة النيل الأهلية، عدد 4 ورش تعليمية تدريبية موازية لعدد من الشباب والأطفال من سن 8 إلى 18 سنة، حول عدد من الموضوعات المتعلقة بالذكاء الإصطناعي والتكنولوجيا الحديثة وعلوم الحاسب.
من جانبه قال الدكتور أحمد حسن، عميد كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسب بجامعة النيل الأهلية، أن الورش التدريبية التي شارك فيها عدد كبير من الطلاب والشباب من مختلف المدارس والجامعات والتخصصات تعد تجربة مجتمعية جديدة في تعريف المشاركين بعدد من المجالات النوعية المختلفة التي لها علاقة بالبرمجة وتكنولوجيا المعلومات.
وأشار عميد كلية تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسب بجامعة النيل، أن البرامج التدريبية التي تقدمها الكلية مقسمة على ثلاث شرائح عمرية، هدفها الرئيسي تعريف المشاركين مجالات الذكاء الاصطناعي والمعلوماتية الطبية الحيوية وعلوم الحاسب وذلك فيما يتعلق بفئة الشباب، أما برامج الأطفال فقد تنوعت بين استخدام لغات البرمجة مثل البايثون واسكراتش، كما تركزت جهود أكاديمية التدريب بالكلية للطلاب والخريجين على تكنولوجيا هواوي وسيسكو وأمازون بما يغطي مجالات الشبكات والذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية وهندسة البرمجيات ويخدم الخطة الحالية للتحول الرقمي بالدولة وجميع هيئاتها.
وأضاف الدكتور أحمد حسن، أن هذه الورش تدخل في إطار الدور المجتمعي والتنموي والتعليمي الذي تقدمه جامعة النيل الأهلية للمجتمع المحيط بها وتنفذه، حيث تهدف الجامعة في برامجها منذ بدايتها من أكثر من ١٥ عام بنشر الوعي والثقافة في المجتمع، كما تعد هذه الورش والبرامج فرصة حقيقية في مقابلة الطلاب والشباب بأساتذة الجامعة بشكل مباشر ودون وسيط، وتعريفهم بالجامعة وكلياتها ومعاملها ومراكزها البحثية من خلال الجولة التي يقوم بها المشاركين في نهاية البرامج التدريبية.
Share Button

By ahram misr

رئيس مجلس ادارة جريدة اهــــرام مــصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.