جريمة هزت القناطر أم تساعد عشيقها على قتل ابنتها

Share Button

متابعه / محمدمختار
جريمة بشعة شهدتها مدينة شبين القناطر بمحافظة القليوبية، عندما تجردت أم من مشاعرها وساعدت عشيقها على التخلص من ابنتها بسكين حتى فارقت نجلتها الحياة، وسقطت والدماء تسيل من جسدها، ففي المرة الأولى أصيبت نجلتها بطعنه على يد عشيق الأم ولكنها لم تمت، ومع تجاهل الأم لتعب ابنتها، عقب خروجها من المستشفى، أدى إلى تلوث الجرح ووفاتها.
كانت البداية، عندما تلقى اللواء جمال الرشيدى، مدير أمن القليوبية، إخطارا من العميد أحمد صلاح مأمور مركز شرطة شبين القناطر، بمقتل “م.ك.ع”، 20 سنة، ربة منزل، إثر إصابتها بجرح وخذى بالجانب الأيمن من البطن، ومفارقتها الحياة.
وعلى الفور، كلف مدير الأمن، بتشكيل فريق بحث، وبسؤال زوجها “ك.ج. ك”، 32 سنة، سائق توك توك، ومقيم ميت كنانة، دائرة مركز طوخ، قرر أن زوجته علمت بوجود علاقة غير شرعية بين والدتها وجار والدتها بالعقار “س. ح. ا”، 45 سنة، سائق، ومقيم كفر شبين دائرة مركز شبين القناطر، وتبين أن وراء الواقعة والدتها وعشيقها بعد اكتشاف زوج المجنى عليها حقيقة العلاقة غير الشرعية بين والدتها وأحد الجيران.
على الفور، تم توجيه حملة أمنية لمنزل المتهمين، والقبض عليهما، و اعترافات الأم المتهمة وعشيقها، إنهما يقطنان بنفس العمارة التي تقطن بها المجني عليها وزوجها، وبعد علم زوج المتوفاة تلك العلاقة الآثمة، أصبح يعاير المتوفاة ووالدتها ويهددها بافتضاح تلك العلاقة غير الشرعية، وأكمل المتهمان أنهما اتفقا سويا علي التخلص من زوج المتوفاة جراء ذلك.
وتابعان، أنهما افتعلا معه مشاجرة أثناء صعوده إلى مسكنه بالعقار الذى يقطن به، فخرجت الزوجة “المجنى عليها”، لتنقذه وطعنها عشيق والدتها طعنة، وتم نقلها للمستشفي وتحسنت حالها، وبعد مرور أيام بدأ يظهر عليها علامات إعياء وتعب جراء تلك الطعنة التي كانت بالبطن، وتبين أن الجرح تلوث، وأن الأم المتهمة لم تهتم بحالة نجلتها حتى تدهورت وتوفت في هذه المرة.
تحقيقات النيابة
فتحت النيابة العامة بشبين القناطر، التحقيق في الواقعة، وكلفت بحبس ربة منزل وعشيقها 4 أيام على ذمة التحقيقات، لقيامهما بالتسبب فى وفاة نجلة الأولى بعد اكتشاف علاقتهما الغير شرعيه

Author: Egypt

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *