حالة مقلقة.. طفلة تدخل في غيبوبة بسبب كوروناالأحد

Share Button
متابعة / محمد مختار
البحر الأحمر
03/يناير/2021 –
لم تعد المخاوف من فيروس كورونا المستجد تقتصر على الإصابة فحسب بل من الأعراض المخفية للفيروس، فقد تُركت طفلة تقاتل من أجل حياتها والتي كانت تعتقد أنها مصابة بـ الجدري ، ليتضح بأنها أصيبت بأحد أعراض فيروس كورونا Covid-19 دون علمها بأنها مصابة.
بدأت “ميلي دنفر” البالغة من العمر ست سنوات ، بالشعور بالتعب في 12 ديسمبر، بعد وقت قصير من إصابة ثلاثة أطفال في فصلها بالمدرسة بالجدري المائي، بحسب ما نشرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية.
قالت ” إليزابيث “والدة الطفلة “ميلي” إن ابنتها بدت شاحبة، و بعد ذلك ارتفعت درجة حرارتها إلى 39.9 درجة وبدأت تشعر بالغثيان قبل القيء.
بعد يومين ، عادت درجة حرارتها إلى طبيعتها ، لكنها كانت لا تزال مريضة وتبكي من الألم، وتضيف الام إنها شعرت بالقلق من أن البقع التي اعتقدت أنها جدري الماء لم تكن تتقرح – واتصلت بطبيبها العام.
تم نصحها بعد ذلك باستدعاء سيارة إسعاف ، وعندما اتصل المسعف ، طُلب منها أن تأخذ “ميلي” الصغيرة إلى المستشفى ، لأن انتظار سيارة الإسعاف سيكون طويلًا
تم إدخال ميلي إلى مستشفى في غيبوبة، حيث بقيت في الغيبوبة لمدة يومين، أن ميلي تعاني من حالة تسمى Pims TS ، وهي رد فعل على Covid-19 والتي يجب أن تكون قد حملتها قبل أسبوعين دون أي أعراض.
قالت إليزابيث: “لقد كنت مرعوبة، أمي ممرضة ، وعندما اتصلت بها من المستشفى لإخبارها بما يحدث ، بدأت في البكاء ، ثم عرفت أن الأمور خطيرة حقًا.
وأشارت الام”لم يكن لدينا أي فكرة عن حملها لـ كوفيد-19، فكل أعراضها كانت متسقة مع جدري الماء ، تتقيأ إحدى شقيقاتها كلما ارتفعت درجة حرارتها ، ولكن عندما لم تبدأ البقع في التقرح ، شعرت بالقلق”
وأكملت:”كانت تعاني من ألم شديد في السيارة لدرجة أنك لم تستطع لمسها. فكان عليّ أن أحملها إلى المستشفى وأرفعها ، لأنها كانت لا تتمكن من السير”.
ظل وضع “ميلي” هكذا لمدة 8 أيام حتى استعادت صحتها شيء فشيء.

Author: samir

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *