Share Button

متابعة / اسلام على 

************************

قررت نيابة الدخيلة في الإسكندرية، حبس عامل، له معلومات جنائية مُسجلة، 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بقتل صاحب مقهى إثر نشوب خلافًا بينهما، مع استمرار تحريات المباحث حول ملابسات الواقعة، والتحفظ على السلاح “السكين” المستخدم في الحادث.

وكان المحامي العام الأول لنيابة الدخيلة الكلية في الإٍسكندرية، أمر بتشريح جثمان صاحب مقهى يدعى “ع.ا”، بعد أن لفظ أنفاسه الأخيرة؛ عقب وصوله للمستشفى، متأثرًا بطعنة نافذة في الجسد، على خلفية مشاجرة نشبت بينه وبين عامل لديه، بسبب إعطائه إجازة.

وطلبت النيابة العامة، إفادتها بتحريات المباحث حول ملابسات الواقعة، وضبط وإحضار المتهم، وندب الطب الشرعي لتشريح الجثمان وموافاتها بتقرير الصفة التشريحية الخاص بالمجني عليه، مع مدها بأقوال شهود العيان ونتائج تفريغ كاميرات المراقبة الموجودة في محيط موقع الحادث.

وتلقى مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسكندرية، اللواء محمود أبو عمرة إخطارًا بورود بلاغًا من الأهالي بوقوع مشاجرة داخل مقهى كائن في منطقة الكيلو 21 بداية طريق “الإسكندرية – مطروح”، أسفرت عن إصابة شخص، وفارق الحياة، متأثرًا بجراحه عقب نقله إلى المستشفى.

وبانتقال الشرطة، إلى موقع البلاغ، حيث المستشفي التابعة لنطاق دائرة قسم شرطة أول العامرية، والتي أبلغت بوصول شخص في حالة إعياء شديدة نتيجة تعرضه لطعنة نافذة في الجسد، لم تتمكن من سؤاله حيث فارق الحياة.

وبتوجه المباحث الجنائية إلى موقع الحادث، وسؤال شهود العيان، أكدوا أن المتهم، المقيم في منطقة الدخيلة، أصيب بحالة هياج شديدة، وتعدى على صاحب المقهى، بعدما طالبه بأخذ إجازة من العمل، إثر قرارات الغلق الجديدة للمحال والمقاهي.

وتم نقل جثة المجني عليه إلى المشرحة، وتحرير محضر إداري بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة، حيث تباشر التحقيق..

By ahram misr

رئيس مجلس ادارة جريدة اهــــرام مــصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *