Share Button
كتبه صالح عباس
ما زالت حادثه صباح أمس تلقي بظلالها الحزينه ليس علي بيوت الصعيد وحدها ولكن علي مصر كلها حيث تصادم أتوبيس قادم من سوهاج بشاحنة كانت متوقفة علي جانب الطريق المسمي بطريق الجيش أمام احدي قري مركز مالاوي محافظه المنيا ونتج عن ذلك وفاه24 راكب وإصابة اكثرمن33راكب كلهم من محافظتي اسيوط وسوهاج وقد كانوا في طريقهم إلى القاهرة رحمهم الله جميعا واتم شفاء المصابين علي خير باذن الله
وهذه ليست الحادثه الأولي ولن تكون الاخيره لان السلبيات الكثيره والموجودة علي طريق هو فعلا رئه لاهل الصعيد حيث أن السرعات غير مراقبه ومن هنا جاءات تسميه الميكروباص بالنعش الطائر وثانيها عدم مراقبه الاماكن التي تركن بها السيارات أثناء السير حتي للاستراحه وايضا المشكلات الناتجه عن مغالاة السائقين في تقدير الاجره لانعدام الرقابه عليهم مشكلات تحدث في كل وقت في الاستراحات علي الطريق حيث يعامل الراكب علي أنه سائح حتي أن كوب الشاي الذي لا يخرج عن أنه كوب ماء مغلي له لون احمر مضاف إليه قليل من السكر الي10 جنيهات او اكثر
لذلك نرجوا من المسؤلين أن يكون هذا الحادث هو الطريق لفرض رقابه صارمه علي كل ما يحدث علي الطريق ويكفي علي الراكب مراره السفر وعذابه
Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.