Share Button

متابعة محمد درويش

أعلنت صالة (كريستيز) عرض رأس تمثال من الحجر، منسوبة إلى الملك توت عنخ آمون، للبيع بالمزاد العلني بالعاصمة البريطانية لندن، الشهر المقبل، الأمر الذي طلبت مصر بشأنه إيضاحا.

وأكدت وزارة الآثار أن هذه القطعة ليست من مفقودات متاحفها أو مخازنها، لكنها عادت لتقول إنها ستنسق مع الانتربول الدولى إذا ثبت خروج أي قطعة أثرية من مصربشكل غير شرعي.

وقال المشرف العام على إدارة الآثار المستردة بوزارة الآثار شعبان عبدالجواد، الأسبوع الماضي، إن الادارة تدرس ملفات المزاد، الذي سيقام في الرابع من يوليو.

وأضاف في تصريح نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ ش أ) أن الوزارة تمهد لاتخاذ الإجراءات اللازمة بالتنسيق مع وزارة الخارجية، لمخاطبة الصالة بخصوص رأستوت عنخ امون، و”الوقوف على حقيقة المستندات التي تملكها حيال تلك القطعة”.

وأوضح أنه “إذا ثبت خروج أي قطعة أثرية بشكل غير شرعي يتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية مع الإنتربول الدولي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *