Share Button

كتبت سلوى محمد الرمادى.

شبراخيت التى كانت قديما ذكرت فى التاريخ بسبب نزول الحمله الفرنسية بها.وايضا كانت بلد الشيوخ لانها كانت منشأ الامام محمد عبده وايضا بلد الادباء لانها كانت منشأ عبد المطلب.وبلد المتفوقين والاوائل.ماهى الان.شبراخيت حاليا هى عبء النفايات والقمامه والزباله فى كل مكان وحتى الحيوانات الميته .كل هذه الاشياء ادت بشبراخيت الى الاهمال والتهالك وبدأت تظهر بها الحشرات والفئران والثعابين وايضا تخرج منها الروائح الكريهه التى تؤذى ابناء شبراخيت.شبراخيت منسية فى كل شىء منسية فى خدماتها .منسية فى الطرق .منسية حتى بنوابها لانها مركز بلا نواب .وايضا منسية فى نظافتها .فاين انتم ايها المسؤلين اين انتم من هذه المناظر البشعه هل ترضوا على انفسكم ان تروا هذه المناظر المؤدية للعين.ارحمونا يرحمكم الله.انظروا الى هذا المركز المنسى الضائع.انظروا وحاسبوا المقصر فى حق هذا المركز.فهذة المناظر فى احد قرى مركز شبراخيت طريق او كوبرى شبراريس.ففى طريقى لشبراريس لتصوير حلقه شاهدت هذه المناظر التى تأذيت منها جدا فقررت ان اصورها واعرضها على الجميع.طريق شبراريس اغلبة هذه المناظر .فنداء الى المسؤلين ونداء الى رئيس مجلس المدينة الاستاذ محمد عنتر لانى اعلم انه رجل مجتهد ومحترم ولا تعجبه هذه الصور ابدا.انا اناشد حضرتك بان تنظر لهذه الصور وتحاسب المقصر والمسؤل عن نظافه هذا الطريق.وايضا اناشد اعضاء مجلس الشعب اين انتم من هذه المشكلات التى تمر بها شبراخيت هل ترضوا على انفسكم ان تعيشوا او ان تروا هذه المناظر .ياريت النظر فى مشاكل اهل شبراخيت وحل هذه المشاكل حتى تكونوا اهل ثقه عند اهل وابناء شبراخيت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *