طوارئ بجامعة بدر استعداداً لامتحانات الفصل الدراسى الأول وسط إجراءات احترازية مشددة

طوارئ بجامعة بدر استعداداً لامتحانات الفصل الدراسى الأول وسط إجراءات احترازية مشددة
Share Button

كتبت هدي العيسوي

أعلنت قيادات “جامعة بدر”، حالة الطوارئ بين أعضاء هئية التدريس ومعاونيهم وجميع العاملين بمنشآت الجامعة؛ استعداداً لامتحانات الفصل الدراسى الأول التى ستبدأ من يوم “السبت” المقبل الموافق (27) من فبراير الجارى، وسط إجراءات احترازية مشددة للحفاظ على الطلاب من الإصابة بفيروس “كورونا” المستجد، خصوصاً بعد إعلان المجلس الأعلى للجامعات، برئاسة الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، أن امتحانات الفصل الدراسى الأول للعام الجامعى (2020-2021)، فى موعدها المحدد بعد انتهاء إجازة منتصف العام الدراسى.

أضاف الدكتور مصطفى كمال، رئيس جامعة بدر فى القاهرة، أن مجلس الجامعة استعد لخطة امتحانات الفصل الدراسى الأول، بتسخير كل إمكانيات الجامعة لتسيير أعمال الامتحانات، والعمل على إنجاح امتحانات الفصل الدراسى الأول فى ظل الظروف الاستثنائية التى تمر بها البلاد والعالم من جائحة وباء فيروس “كورونا” المستجد.

أكد رئيس جامعة بدر، أنه تم إعطاء تعليمات بتوفير التهوية الجيدة لقاعات لجان الامتحانات ومراعاة التباعد الاجتماعى لمسافة متر ونصف المتر بين كل طالب مع ارتداء الكمامات الطبية بمختلف لجان الكليات، وتطبيق كل الإجراءات الاحترازية، فى ظل مواجهة فيروس “كورونا”، حرصاً على سلامة الطلاب وهيئة التدريس ومعاونيهم وجميع العاملين داخل الحرم الجامعى.

فى ذات السياق، قال الدكتور إبراهيم القلا، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، أن الـ(14) كلية التى توجد داخل الحرم الجامعى استعدت لامتحانات الفصل الدراسى الأول بإعلان الجداول بوقت كاف، واتخاذ كل الإجراءات الاحترازية من تجهيز وتعقيم اللجان وباقى المنشآت الخاصة بالجامعة بالكامل دون استثناء، وتوفير كل المطهرات والكمامات لتكون متاحة أمام الطلاب قبل الدخول للجان وطوال فترة انعقادها حتى الانتهاء منها.

أشار نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، إلى أنه سيتم تخفيض عدد الطلاب الممتحنين فى كل لجنة لأقل من النصف مع زيادة عدد قاعات الامتحانات، فضلًا عن تخصيص أطباء بمقر لجان كل كلية للاطمئنان على أى طالب يحدث له مضاعفات أثناء فترة الامتحانات.. موضحًا أنه سيتم التعقيم والتطهير الدورى للجان المختلفة قبل وبعد أداء كل امتحانات حتى الانتهاء منها فى آخر يوم.

لفت الدكتور إبراهيم القلا، إلى أنه تم تخصيص أماكن لدخول وخروج الطلاب سواء من على البوابات الرئيسية للجامعة أو اللجان وسيتم التنبيه على جميع الطلاب الالتزام بارتداء الكمامة إجبارياً، وسيمنع أى طالب من دخول الحرم الجامعى بدونها.. مؤكداً أنه على كل طالب تعقيم اليد أولا بأول باستخدام المطهرات والكحول الشخصى، إلى جانب المتوفر بجميع اللجان فى كليات الجامعة والالتزام بالمواعيد المحددة للفترة الامتحانية، ويفضل أن يأتى الطالب بوقت كاف أمام أبواب الجامعة الرئيسية؛ منعاً للتزاحم.

ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: