Share Button

ونكمل الجزء الثانى ومع العبادله ويكفي أصحاب النبى الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، شرفا أنهم مذكورون في الكتب المنزلة على الرسل، فذكروا في التوراة والإنجيل بأجلّ وصف، وأرفع ذكر، وذُكروا فى الكتاب المبين القرآن الكريم، في آخر سورة الفتح، وهم رضي الله عنهم، أهل الفتح، إذ فتح الله سبحانه وتعالى بهم قلوب الخلق للإيمان والهدى، وفتح بهم الأمصار والبلدان فحكمت بشريعة الله تعالى، ولقد مُثلوا في الإنجيل بالزرع المنتشر القوي، وتأملوا نفع الزرع للأرض وللحيوان وللبشر وتعرفوا نفع الصحابة رضي الله عنهم أجمعين للأرض ومن عليها، وأما عن قصة عبد الله بن حذافه، مع كسرى ملك الفرس فكانت في السنة السادسة للهجرة حين عزم النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، أن يبعث طائفة من أصحابه بكتب إلى ملوك الأعاجم يدعهم فيها إلى الإسلام.

وقد انتدب النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، ستة من الصحابة ليحملوا كتبه إلى ملوك العرب والعجم، وكان أحد هؤلاء الستة هو عبد الله بن حذافة السهمي، فقد اختير لحمل رسالة النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، إلى كسرى ملك الفرس، وقد جهز عبد الله بن حذافة راحلته، وودع صاحبته وولده، ومضى إلى غايته ترفعه النجاد وتحطه الوهاد، وحيدا فريدا ليس معه إلا الله، حتى بلغ ديار فارس، فاستأذن بالدخول على ملكه، وأخطر الحاشية بالرسالة التي يحملها له، عند ذلك أمر كسرى بإيوانه فزين، ودعا عظماء فارس لحضور مجلسه فحضروا، ثم أذن لعبد الله بن حذافة بالدخول عليه، ودخل عبد الله بن حذافة على سيد فارس مرتديا شملته الرقيقة، ومرتديا عباءته الصفيقة، وعليه بساطة الأعراب، لكنه كان عالي الهامة، مشدود القامة تتأجج بين جوانحه عزة الإسلام.

وتتوقد في فؤاده كبرياء الإيمان، فما إن رآه كسرى مقبلا حتى أومأ إلى أحد رجاله بأن يأخذ الكتاب من يده فقال: إنما أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن أدفعه لك يدًا بيد وأنا لا أخالف أمرًا لرسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال كسرى لرجاله: اتركوه يدنو مني، فدنا من كسرى حتى ناوله الكتاب بيده، ثم دعا كسرى كاتبًا عربيًا من أهل الحيرة وأمره أن يفض الكتاب بين يديه، وأن يقرأه عليه فإذا فيه: “بسم الله الرحمن الرحيم، من محمد رسول الله إلى كسرى عظيم فارس، سلام على من اتبع الهدى ” فما أن سمع كسرى من الرسالة هذا المقدار حتى اشتعلت نار الغضب في صدره، فاحمرَّ وجهه، وانتفخت أوداجه لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم بدأ بنفسه، فجذب الرسالة من يد كاتبه وجعل يمزقها دون أن يعلم ما فيها وهو يصيح: أيكتب لي بهذا، وهو عبدي؟

ثم أمر بعبد الله بن حذافة أن يخرج من مجلسه فأخرج، فخرج عبد الله بن حذافة من مجلس كسرى وهو لا يدري ما يفعل الله له، أيُقتل أم يُترك حرًّا طليقًا؟ لكنه ما لبث أن قال: والله ما أبالي على أي حال أكون بعد أن أديت كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وركب راحلته وانطلق، ولما سكت عن كسرى الغضب، أمر بأن يدخل عليه عبد الله فلم يوجد، فلما قدم عبد الله على النبي الله صلى الله عليه وسلم أخبره بما كان من أمر كسرى وتمزيقه الكتاب، فما زاد عليه الصلاة والسلام على أن قال: “مزَّق الله ملكه” وأيضا الصحابى عبدالله بن رواحة الخزرجي، وكان شاعر مشهور وكان هو احد النقباء وقد شهد ليلة العقبة وشهد بدرا وما بعدها واستشهد بمؤتة وكان احد أمرائها الثلاثة وكان يحب الجهاد حتى قيل : انه كان اول خارج للغزو وآخر قافل منه وقال عنه النبي صلى الله عليه وسلم

” رحم الله ابن رواحة انه يحب المجالس التي تتباهى بها الملائكة ” وأيضا الصحابى عبدالله بن سعد بن ابي السرح، وقد شهد فتح مصر واختط بها وكان صاحب الميمنة مع عمرو بن العاص في فتحها وامره عثمان عليها وهو الذي افتتح افريقية وكان من اعظم الفتوح وكان قائد المسلمين في معركة ذات الصواري سنة خمسه وثلاثين من الهجره، وهي اول معركة بحرية مهمة خاضها المسلمون، وأيضا الصحابى عبدالله بن سلام الاسرائيلي، وكان يهوديا من بني قينقاع فأسلم وقيل إن النبي صلى الله عليه وسلم، هو الذي سماه عبدالله وكان اسمه الحصين وكان عالما وقد روى احاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وترى عليه سيما الخير وقد نزلت فيه آيات من كتاب الله منها  قل كفى بالله شهيدا بيني وبينكم ومن عنده علم الكتاب ) وأيضا الصحابى عبدالله بن عبد نهم المزني.

وهو ذو البجادين وكان اسمه عبد العزى فغيره النبي صلى الله عليه وسلم، وكان يتيما في حجر عمه ولما بلغه انه اسلم نزع منه عمه كل شيء اعطاه حتى جرده من ثوبه فأتى امه فقطعت بجادا لها باثنتين فاتزر نصفا وارتدى نصفا ثم اصبح فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ” انت عبدالله ذو البجادين ” وكان من الاواهين وكان يكثر ذكر الله بالقرآن والدعاء وقد توفى في ايام خروج النبي صلى الله عليه وسلم الى تبوك، وأيضا الصحابى عبدالله بن عبد الاسد المخزومي، وهو ابو سلمة وكان من السابقين الأولين الى الاسلام وكان اخا النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم من الرضاعة وكان ايضا ابن عمة النبي صلى الله عليه وسلم فأمه هى السيده برة بنت عبد المطلب وابو سلمة اول من هاجر إلى الحبشة ، وأول من هاجر الى المدينة وتوفى بعد منصرفه من احد حيث انتقض به جرح اصابه بها.

وأيضا الصحابى، عبدالله بن عتيك الانصاري، وقد شهد عدة غزوات مع النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وهو امير المجموعة التي بعثها النبي صلى الله عليه وسلم لقتل ابي رافع بن ابي الحقيق اليهودي بخيبر واستشهد باليمامة في خلافة ابي بكر الصديق، وأيضا الصحابى، عبدالله بن عمرو بن حرام الخزرجي، وهو والد جابر بن عبدالله الصحابي المشهور وكان عبدالله معدودا في اهل العقبة وبدر وكان من النقباء واستشهد بأحد وروي ان عمر بن الجموح وعبدالله بن عمرو بن حرام كانا قد دفنا في قبر واحد وحفر السيل عن قبرهما فوجدا لم يتغيرا وكأنهما بالامس وذلك بعد ست واربعين سنة من استشهادهما، وأيضا الصحابى عبدالله بن قيس الاشعري ابو موسى، وقد قدم المدينة بعد فتح خيبر استعمله النبي صلى الله عليه وسلم على بعض اليمن واستعمله عمر على البصرة فافتتح الاهواز.

ثم اصفهان واستعمله عثمان على الكوفة وكان احد الحكمين بصفين وكان مشهورا بحسن الصوت في تلاوة القرآن، وأيضا الصحابى عبدالله بن مسعود الهذلي، وقد اسلم قديما حيث كان سادس ستة وهو اول من جهر بالقرآن بمكة وهاجر الهجرتين وشهد بدرا والمشاهد بعدها واشتهر بملازمته للنبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وحدث عنه الكثير وكان اقرب الناس هديا وسمتا برسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد شهد فتوح الشام وسيره عمر بن الخطاب، رضى الله عنه، الى الكوفة ليعلم اهلها امور دينهم، وأيضا الصحابى عبدالله بن وهب الراسبي، وقد شهد فتوح العراق مع سعد بن ابي وقاص واشترك مع الامام علي بن أبى طالب، رضى الله عنه، في حروبه وكان ممن رفض التحكيم فأمره اهل النهروان عليهم وكان عجبا في كثرة العبادة حتى لقب ذا الثفنات.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يقفون‏‏‏

Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.