…………قبلة العدل ..

Share Button

وضعت قصائد العشق
وأقلامي ..ودفاتري
مع محبرتي ومدادها
في كفة العدل
لم ترجح كفتي ..
طلبت النجدة من قوافي
خبأتها ليوم حشرتي ..
وسرقت أنغام من نبض
قلبي ..
دخلت مسامات أفكاري
لأجلها …
وأضفت شغف أشواقي ..
مع كل أملاكي ..
ولم ترجح كفتي …
حبها فاق أعماق حبي
وعشقي ولهفتي
وكل أشواقي ..
كانها روضت ميزان
العشق ..بجمالها
وأبقت كفة حبها ..
ترجح أمام حبي ..
حتى أصبح كل شي..
بعصمتها ..
لتكون المصير ..والمسار
فهي مالكة القرار ..
بأن اقترب منها وأضمها
و تسمح ..؟؟؟؟
بقبلة على شفاهها ..
لحظتها ..
ستعلم أن قبلتي ..
قد رجحت كفتي .
بقلمي ..غالب حداد سوريا 27/6/2020

Author: ساميه الشرايبى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *