Share Button

متابعة محمد درويش

كشفت بعثة أثرية مصرية عن بقايا وحدتين معماريتين ملحقتين بحصن عسكري يعود لعصر الملك رمسيس الثاني، وذلك أثناء التنقيب عن الأثار بمنطقة تل أثار الأبقعين بمركز حوش عيسى في محافظة البحيرة.

وأوضح رئيس قطاع الآثار المصرية، أيمن عشماوي، أن الوحدتين المكتشفتين كاملتين، وتم استخدامهما كمخازن للغلال، بالإضافة إلي مبني سكنى.

ويحيط بكل وحدة بقايا سور من الطوب اللبن مربع الشكل، يفصل بينهما فناء مستطيل الشكل، ويتقدمهما حجرة المراقب على الصوامع وحجرة أخرى للقائمين علي الحراسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *