لا للا نهاية،و الحمد

لا للا نهاية،و الحمد
Share Button

🏵الأديبة الشاعرة🏵
منى فتحى حامد

يا عيون يا حكايه
يا دموع ضحكتها جوايا
تسحر القلب من بين الصبايا
تُخفي البسمه لأسمى سحابه
تشتاق للفرحه أمام المرايا
تنثرها همسات زجل و روايه لؤلؤها زمرد بمشاعر أميرة
دفئها للروح مطلباً لمُنايا
يا من بالهوى ساكناً رؤيايا
من أين تهاديها النور لدُنياها
مللت الحياة من عنق زجاجة
غلافها ضباب لِأشَباحٍ فى غابه
من هنا لهناك يتَربصن لفريسه
لكن الله مُنقِذها من نبالٍ و شظايا
ما عاد الاهتمام بنظرات و خبايا فَالهناء مَذهَبها والشراع لِمرساها
————-

18/2/2019.

ahramasr.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: