لوعة وشوق

لوعة وشوق
Share Button

لوعة وشوق

ـــــــــــــــــــــ

سأحـمل في فـؤادي لوعـة الصبر

مع الأشـواق والنجـوي الي القـبر

وأدفـن كـل احـــــلامي وأنعيــها

وأنعي مهجتي الثكلي فذا قدري

سواء كنتي تهويني أو لا تهــوي

سأرحل عن رياضي النضر للقفر

نعــم يامـــن تمــنينا لـها وصــلا

ولم تـدري بأن القلب في الأسـر

معني الوجد يشـكو من تقاصيه

ومن ليـل بطـول العمـر والدهـر

حـرمنا فيـه نـوم العيـن والبـدن

كأنه في فراش الصخر والجــمر

محونا الفرح من قاموس دنـيانا

وصار الحـال من عسر الي عسر

مرارةحـزننا في الجوف كامـــنة

وقد صعدت تغطي بسـمة الثـغر

دموع العــين يعقبها دم القـــلب

ومنها صارت البـــــيداء كالبحــر

محت شطآنه الأمواج فانهــمرت

مياهه كي تغطي السـهل والوعر

وما جـ، فت مدامـعنا معــــذبتي

ويبقي يجري حتي ساعـة النشر

سيولا من لهيب الشـــوق نزرفها

وأخري من شجون القلب والصدر

يزكيــها عــذاب اللــيل والســهد

وآه من فمي قد اصهرت عمـــري

حياتي هكـــذا قد عـشت ايامـي

غليلا في الهـــوي وأنا علي النهر

سقيــما والــدواء عـلي شـفاتيك

نـديا كالـورد فــوق الغصن يغري

يناديـني وأخـــشي ان تصـديني

فأكتم رغبـتي خـوفا من الهــجر

نعم محـبوبتي حـتي لنا ترضــي

لك العتبي ولي اجري علي صبري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شعر/السيد حماد

ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: