ليس آدم أول من خلقه الله تعرف على أول شئ خلقه الله على وجه الأرض

ليس آدم أول من خلقه الله تعرف على أول شئ خلقه الله على وجه الأرض
Share Button

ليس آدم أول من خلقه الله تعرف على أول شئ خلقه الله على وجه الأرض
متابعة/محمد مختار
البحر الأحمر الغردقة
أما أول ما خلقه الله تعالى فتعددت الآراء والدراسات والأحاديث حول ذلك، حيث قال البعض إن الله خلق الأرض والسماء والقمر والشمس والنجوم والناس، وكل هؤلاء المخلوقات من الله القدير، ولكن ما يختلف عنهم هو الخلق الأصلي الأولي، ويقول بعض العلماء إن القلم هو أول شيء خلق، والبعض يقول عرشًا، والبعض يقول ماء، ولا يزال كثير من الناس يشككون في أول شيء خلقه الله تعالى، وفي هذا المقال سوف نناقش الحادثة الأولى من خلق الله المستمر التي ذكرها معظم العلماء والباحثين، ونقتبس من السنة والقرآن كدليل.
قصة رواها المسلمون من حديث عبد الله بن عمر بن أياس تثبت ذلك، أي أن الرسول صلى الله عليه وسلم، قال: كتب الله مقادير الخلائق قبل أن يخلق السماوات والأرض بخمسين ألف سنة، ثم قال صلّى الله عليه وسلم: لقد كان عرشه على الماء، والعرش مخلوق عظيم سيضلله الخلق يوم القيامة، وقد قال كثير من العلماء: إن أول ما خلقه الله تعالى قلم حبر، فقال عبادة بن الصامطي: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنّ أول ما خلق الله القلم، فقال له: اكتب، قال: رب وماذا أكتب؟ ، قال: اكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة.
‏أما الماء عندما خلق الله القدير القلم، كان العرش على الماء، وجاء خلق الأرض ثم السماء، وفي عهد أبي هريرة قال: يمسك يدي رسول الله- صلى الله عليه وسلم- ويقول: خلق الله التربة يوم السبت وخلق الجبال فيها يوم الأحد وخلق البحر فيها يوم الإثنين وخلق المكروه يوم الثلاثاء وخلق النور يوم الأربعاء وبثّ فيها الدواب يوم الخميس وخلق آدم بعد العصر يوم الجمعة، آخر خلق خُلِق في آخر ساعة من ساعات يوم الجمعة. آدم أول من خلقه الله تعرف على أول شئ خلقه الله على وجه الأرض
متابعة/محمد مختار
البحر الأحمر الغردقة
أما أول ما خلقه الله تعالى فتعددت الآراء والدراسات والأحاديث حول ذلك، حيث قال البعض إن الله خلق الأرض والسماء والقمر والشمس والنجوم والناس، وكل هؤلاء المخلوقات من الله القدير، ولكن ما يختلف عنهم هو الخلق الأصلي الأولي، ويقول بعض العلماء إن القلم هو أول شيء خلق، والبعض يقول عرشًا، والبعض يقول ماء، ولا يزال كثير من الناس يشككون في أول شيء خلقه الله تعالى، وفي هذا المقال سوف نناقش الحادثة الأولى من خلق الله المستمر التي ذكرها معظم العلماء والباحثين، ونقتبس من السنة والقرآن كدليل.
قصة رواها المسلمون من حديث عبد الله بن عمر بن أياس تثبت ذلك، أي أن الرسول صلى الله عليه وسلم، قال: كتب الله مقادير الخلائق قبل أن يخلق السماوات والأرض بخمسين ألف سنة، ثم قال صلّى الله عليه وسلم: لقد كان عرشه على الماء، والعرش مخلوق عظيم سيضلله الخلق يوم القيامة، وقد قال كثير من العلماء: إن أول ما خلقه الله تعالى قلم حبر، فقال عبادة بن الصامطي: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنّ أول ما خلق الله القلم، فقال له: اكتب، قال: رب وماذا أكتب؟ ، قال: اكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة.
‏أما الماء عندما خلق الله القدير القلم، كان العرش على الماء، وجاء خلق الأرض ثم السماء، وفي عهد أبي هريرة قال: يمسك يدي رسول الله- صلى الله عليه وسلم- ويقول: خلق الله التربة يوم السبت وخلق الجبال فيها يوم الأحد وخلق البحر فيها يوم الإثنين وخلق المكروه يوم الثلاثاء وخلق النور يوم الأربعاء وبثّ فيها الدواب يوم الخميس وخلق آدم بعد العصر يوم الجمعة، آخر خلق خُلِق في آخر ساعة من ساعات يوم الجمعة.

ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: