ماذا لو

Share Button

كتبه صالح عباس

صدر تصريح عن وزاره الخارجيه الاثيوبيه مفاده ان الملئ الثاني سيبدء في موعده لان الملئ بعيد عن التفاوض

من هذا التصريح يظهر عدم اكتراث الاثيوبيين بمصر او السودان وهذا متزامن مع التوتر المتزايد والوضع المعد للانفجار بين السودان واثيوبيا وتزايد الصلف والغرور من جانب ابي احمد يجعلك توقن بقرب انفجار الوضع واستادا لبعض الصور الملتقطه يلاحظ انتشار بعض الدفاعات الارضيه واربع بطاريات صواريخ حول السد وهم من تم استيرادهم من تركيا اي ان اثيوبيا موقنه بامكانيه ضرب السد ومصر اجرت تجربه لنوع منالصواريخ المجنحه التي قد تستخدم في ضرب السد وايضا كانت منذ فتره هناك مناورات للسلاح الجوي ومصر اشركت السودان في تلك المنورات بالاضافه الي ذلك حظرت السودان من اقدام ابي احمد علي ملئ السد في خطوه احاديه الجانب

فماذا لو تغاضي ابي احمد عن كل هذا وبدء في الملئ الثاني للسد دون الرجوع الي مصر والسودان والتوصل الي اتفاق

ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: