Share Button
محكمه في المغرب ترفض
كتبه صالح عباس
قضت محكمة مغربية دعوي زوج ضدد. زوجته بهدف إجبارها علي المعاشره الجنسيه وهذه اول سابقه نسمع فيها عن ذلك الأمر ومن وجهة نظري أن هذا النوع من المعاشره سيكون بمثابة اغتصاب حيث أن الزوجه ستجبر علي فعل ما تكرهه وبعيداً عن الحكم الشرعي في ذلك فنجد أننا كمصريين لأ يمكن أن يصل شيئ كهذا الي ساحه القضاء لانه عيب ونقيصه أن ترفض المرأة مشاركه زوحها فراش الزوجية
وعدم مشاركته الفراش يعني انعدام الموده بينهم فلا داعي لأن تستمر الحياه بينهم على هذا الحال ولا ثمره طيبه ستنتج من هذه الزراعه فيجب الانفصال دون تفكير أو تردد مهما كانت النتائج
مع العلم بأن الزواج سكن ورحمه وليست ساحه حرب أو ميدان قتال مضافا إلى ذلك وصايه الرسول الكريم بالنساء خيرا فليست النساء وعاء لتفريغ الشهوه ولكنها كيان مساند ومقوي للرجل
قد تكون صورة ‏‏شخصين‏ و‏نص‏‏
تعليق واحد
Share Button

By ahram misr

رئيس مجلس ادارة جريدة اهــــرام مــصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.