Share Button

كتب : محمد محسن السهمي من السعودية
متابعة /أيمن بحر
رغم وجود خلافات وأزمات سياسية بين البلدين ولعل أشهرها الخلاف بين الشهيدين الملك فيصل والرئيس جمال عبدالناصر الا ان الخلاف سرعان ماتلاشى ابان نكسة يونيو ١٩٦٧م وتعود العلاقات البلدين متجاوزة كل خلاف متحدة ضد الاعداء مصير مشترك ودم عربي واحد فالتاريخ لاينسى فلايوجد موقف ضد اي بلد والا كان الشقيق الاخر مع شقيقه متجاوزين الخلافات المشتركة محكمين العقل والوحدة العربية فمهما حاول الاعداء من شق كلمة الشعبين لم يفلحوا بذلك فالتاريخ يحدثنا عن وقوف البلدين جانبا الى جانب في جميع الحروب التي خاضتها مصر ضد الكيان المغتصب لفلسطين او ضد العراق حينما اغتصب الكويت وكانت الشقيقة الكبرى سنداً للشقيقة المملكة العربية السعودية واليوم يعيد التاريخ نفسه أمام كلمة الرئيس المصري في قمم مكة بوحدة المصير العربي والأمن المشترك عاشت عروبتنا وبلداننا في امن واستقرار ..

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *