Share Button

بقلم مصطفى سبتة 
بدت امامي بالسياب الاسود
بدر الدجى قدضج منه المرقد
ونسيت من حسن الجمال وحسنها
قصدي وصولي باب ذاك المسجد
ونسيت اني من اكون ومن انا
تاهت عناويني وتاه المقصد
ظهرت كنور البدر في وسط الظلام
وجلست مهموما اقلب مرقد
يادرة الياقوت زاد جمالك الفتان
طهرا وحسنا في فؤادي تلبد
يارب ياعال كيف الوصول لها
دربها وعر وليس معبد
صارت ومازالت غرام بحسنها
نار وماء في جناها راقد
يازهرة التكوين ريحك عطره
مر بكياني زاد مجدك امجد
من لحظ عينيك تتوه مراكب
تحتاج مع زفرات قلبك مرشد
انت الغرام ومن غرامك جنتي
انت صلاتي انت طهر المسجد
ان كنت مسلمة تبعت لدبنك
ان كنت كافرة دعوتك للهدى
اني اغنيكي قصيدة عاشق عشق
الغرام من هواك استرشد
يازهرة في العمر انت جمالهاحسنا
بهاء انت لمن ضاع نورقد هدا
اني زهدت من حياتي لبعدكم
انت ينابع الفرح والمورد
لما رأتني قد بليت بحبها
ذهبت كصوت ليس له صدى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *