Share Button

ياشاعري
بحرك شاسع وافر
على زنده وشم للغرق والذهاب المبدع الشهي
لا مرافىء له ولا شطان
وبحري مربك ..مرتعش في كف الصباحات مجنون
بحرك ممعن في التيه والمتاهة والذهول
وبحري واقف على ساق الريح يتملى حسنك
يتهجى خطاك
يا شاعري
حين هممت بمحاورة الرمل

شدني الازرق باغلال عشقك
وارتحل بي الوجد الى قرار لا قرار له
يا شاعري
بعض البحار يسهل على الروح ممارسة السباحة في ملحها
وبعض البحار يشربنا ملحها من مبتدا الرحلة
الى غاية مضيق الحنايا
وانا امراة من صهد الغواية
ومن مطلع اغانيك
من تضاريس صدرك
من لغة الصباحات
وابجديات الليل
يا شاعري
دخلت بحارك مؤمنة بمواسم السباحة فيك
مستسلمة لرياحك
مبايعة اهوال عشقك
ايا هذا الراسخ في تلافيفي
اللابث في خفقي
شدني من لهفة الروح
وامزجني في رجة صدرك
اني ملحك وماءك والهواء
يا شاعري
ثمة اجراس تقرع بقوة الرنين
وثمة رغائب تؤمن ان ملكيتها تعود الى كفيك
اني دخلت بحارك وعلى شفتيك رسمت العمق
ولونت اللغة
جئتك من بوابات الموج والزبد اشرب سحرك
وارتشف عينيك
واعد الولائم لعناق الصباح على شرف ولهي
د.نادية نواصر

Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *