Share Button

بقلم / سمير الجنايني

لاول مرة فى تاريخ العالم العربي ولادة شرق اوسط جديد هذة القمة العظيمة لقنت بايدن واسرائيل درس عظيم جدا واشكر الرئيس السيسي الذى تحدث فى خمس محاور مهمة جد تخص العالم العربى كله وليست مصر وحدها كما اكد لبيدن والعالم كله ان مصر والعرب ليس لاحد سلطة او ولي عليهم وان مصر والعرب قراراتهم نابعة من ارادتهم فقط كما تحدث ايضا عن حل الدولتين فلسطين واسرائيل ولم يوجد اى تطبيع او سلام الا بذلك وكانت خمس محاور مهمة تحدث عنهم الرئيس السيسي بصراحة تامة وامام العالم كله كما اكد علي نزع السلاح النووى من منطقة الشرق الاوسط بالكامل ولم يخص دولة بعينها واكد ايضا علي منابع مياه النيل وحقوق الدول فيها كما تحدث ولاول مرة بصراحة فية جدا الملك محمد ابن سلمان وبوضوح مع بايدن ان المملكة لاتحتاج حماية من احد وقرارتها من ارادتها ولم تقوم باى تطبيع مع اسرائيل الا بعد السلام الشامل ولازيادة فى تصدير النفط الا بعد خمس سنوات حسب الاتفاقية المتفق عليها فى عام 2027 واشكر جميع رؤساء وزعماء وملوك وامراء العرب انكم لقنتوا بايدن واسرائيل درسا لم ينسوه ابدا ولاول مرة بايدن يرجع لبلده خايب الامل والجميع يعلم جيدا ان امريكا واسرائيل الرعاة الاساسيين لتصدير الارهاب للعرب فقط وحاليا بايدن يريد تصدير خمسة الاف داعشى لاكرانيا لروسيا مع العلم ان بايدن واسرائيل اعداء للعرب جميعا وليس لهم صديق صريح فانصح جميع العرب عدم التعامل او تصديقهم كما افرحنى واسعدني جدا عندما تحدث بايدن عن الصحفى جاشنجى الذى قتل رد عليه الملك الشجاع واكد له هل لم تعلموا بارهابكم فى سجن ابوغريب فى العراق وماذا فعلتم فى الصحفية شرين ابوعقلة التي قتلها الاسرائليين امام اعينكم قال له بايدن هذا شأن يخصنا فرد عليه الملك وقال له وهذا شأن يخصنا ايضا ولم نريد اى تدخل فى شؤننا الداخلية من احد واستفاد بايدن بعدة دروس من العرب ولاول مرة منها انه اخذ صفعة قوية جدا من العرب ثانيا عرف هو وارهابة اقصد اعوانة ان العرب يد واحة بقيادة مصر والسعودية ثالثا ليس لهم اى حماية او اى بطش علي العرب بعد ذلك رابعا ليست امريكا حليفا قويا مثل قبل ذلك عرفوا ان العرب اصبح لهم حلفاء اقوياء فى المنطقة فبايدن كان جاي لعقد مؤتمر يحمي به ماء وجهه ولكن انقلب عليه وعرف ان فيه قوة ردع عربية وان العرب ليسوا باحتياج حماية من اى احد لاننا الان اصبحنا قادرين علي حماية نفسنا كعرب واصبحت امريكا غريقة فى نهر ليس له جزور وخلي ارهابها ينفعها وكلنا نعلموا انها الداعمة والراعية الاولي للارهاب وتكيل بمكيالين وان شاء الله تعالي نهايتها ستكون قريبا ان شاء

Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.