Share Button

متابعة خالد فوزى
اليحر الاحمر
أهنئ منتخب البنين . كنا ندرك صعوبة المباراة . البنين هزم منتخب الجزائر في التصفيات و تعادل مع غانا و الكاميرون في دور المجموعات .فوجئنا بهدف من ضربة ثابثة مع علمنا المسبق بأنها إحدى القوى الضاربة للمنافس . وجدنا أنفسنا خارج المنافسة و اليوم أنا المسؤول .
كنا واعين بكل الاحتمالات . بالأمس كثفنا الاستعداد و كانت ركلات الترجيح جزءا من تحضيراتنا . إهدارنا لركلة جزاء في آخر نفس قدم لنا إشارات عن الآتي . 
بنعطية تدرب و كان من المنتظر أن يكون ضمن المشاركين الأساسيين في المباراة . أحس بآلام على مستوى العنق و هو ما اضطرنا الى إشراك دا كوستا الى جانب رومان سايس .
فيصل فجر كان ضمن الذين تم اختيارهم لتسديد ركلات الترجيح . و حالة الحزن و السكون مع بعض الدموع كانت هي السائدة في غرف تغيير الملابس .
صراحة لم نحافظ على نفس المستوى في مبارياتنا الأربع لأن اللعب أمام منتخبات تتكتل في الخلف يجعلنا في مواقف حرجة . خاصة أمام منافسين يعتمدون على السرعات و الاندفاع اللياقي .
حكيم زياش كان متألقا في المراحل الإقصائية و أقل تميزا في النهائيات أنا من يتحمل المسؤلية و حينما قلت لكم بإمكانكم توجيه سهام نقدكم في صدري فعن مبدأ أومن به وهو عدم الهروب إلى الأمام و خاصة حماية اللاعبين .
منذ ثلاث سنوات و نصف و أنا مع المغرب و الآن من المبكر الحديث عن أمور مستقبلية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *