الموقع الرسمى للجريده
Share Button

متابعة محمد درويش
متجاهلا حجم الكارثة التي ستحل على العراق والأعراف والقوانين بين الدول المتشاطئة، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في غمرة حملة حزبه للانتخابات المحلية قطع مياه دجلة وملء سد إليسو.
وقال أردوغان، الخميس، إن بلاده ستبدأ ملء خزان سد إليسو على نهر دجلة في يونيو، وذلك على الرغم من احتجاج العراق عندما بدأت أنقرة احتجاز المياه خلف السد لفترة وجيزة في منتصف الصيف الماضي.
وسينتج السد 1200 ميجاوات من الكهرباء لجنوب شرق تركيا. وأثيرت انتقادات بشأنه بسبب تأثيراته السلبية في البلدين.
فالحكومة العراقية تقول إن سد إليسو سيؤدي إلى شح المياه لأنه سيقلل التدفق في أحد النهرين اللذين تعتمد عليهما البلاد في معظم احتياجاتها من الماء. وفي تركيا، سيؤدي السد إلى تشريد آلاف السكان وإغراق بلدة عمرها 12 ألف عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like