Share Button

 

حماده مبارك

نشرت مروة بركات أبنة المستشار الشهيد هشام بركات النائب العام الراحل، عددًا من البوستات على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، عقب تمكن الأجهزة المختصة من استعادة الصفحة، إثر سرقتها واختراقها من هاكرز إخواني يعيش في تركيا.

وآخر تلك البوستات التي كتبتها على الصفحة كانت منتصف ليل أمس، وقالت فيه نصًا: “للأسف لأن الإرهابي مغفل وجاهل وكل اللي هو شاطر فيه القتل نسيوا أن عقوبة الإعدام تصدر بإجماع الآراء، نسيوا أن الإعدام هو العقوبة الوحيدة التي لا يتم إصدار حكم بها دون إجماع آراء أعضاء المحكمة، وهو ما اشترطه المشرِّع، إلا أن بعد صدور الحكم، يتعين على النيابة العامة باعتبارها تمثل المجتمع، أن تطعن على الحكم أمام محكمة النقض لصالح المتهم المحكوم عليه، حتى لو لم يطعن المتهم نفسه على الحكم……. اعتقد كده خلص الكلام”.

وكانت قد كتبت قبله “بوست” تقول فيه: “حبيبي الشهيد الصائم، ألقيت عليك السلام في صمت، كيف حالك يا كل حالي، أدركت فتاتك يا شهيد أن حقًا الجسد يفنى والروح لا تزول يا حبيبي، هذا ما كنت تحاول إخباري به، الأثر لا يزول ولا يفنى.

ابنتك تفتخر أنها بنت قاضٍ بنت الشهيد نائب عام مصر، أفتخر أني أعيش في جلباب نائب عام مصر، أبي البطل الشهيد الصائم.. اليوم وبعد أحداث اليوم وضعت يدي على قلبي كنوع من المصافحة”. وقلنا سويا#يحيا_الشهيد#تحيا_مصر

فوجودك هُنا في قلبي يُثبتني فلا أجزع.

اطمئن يا قلب مروة.. اطمئن ولكم في القصاص….. حياة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *