Share Button

متابعة محمد درويش
أعلنت وزارة المالية الفرنسية، الثلاثاء، عن حجم التكلفة الإجمالية للأضرار التي خلفتها احتجاجات “السترات الصفراء”، المستمرة منذ 4 أشهر، والمنددة بسياسات الرئيس إيمانويل ماكرون.
وعدل وزير المالية توقعات النمو في فرنسا هذا العام إلى 1.4 في المائة، منخفضا عن توقعات سابقة بأن يصل إلى 1.7 في المائة، مرجعا ذلك جزئيا إلى التقديرات الجديدة بشأن احتجاجات السترات الصفراء.
وفي حديثه أمام مجلس الشيوخ، قال برونو لومير إن التكلفة الإجمالية للأضرار المرتبطة بالحركة المناهضة للحكومة، تقدر بنحو 200 مليون يورو (227 مليون دولار).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *