Share Button

تقدمه لكم عبير مدين

هل الفن بدعة وذنب ام انه رسالة للنفس والقلب؟:
الفن وسيلة تهدف الي غاية ممكن استخدامه في أشياء مفيدة مثل تهدئة وتهذيب النفس وغرس الود والحب المعمر في القلب وممكن استخدامه في أشياء ضارة بالنفس والقلب مثل اثارة الغرائز وطرد الحب المعنوي من النفس والقلب وغرس مكانه الحب المادي الفاني مثل الرقص والأعمال المنافية للآداب في التمثيل وغيره – وهذا هو الفرق الكبير بين الفن الهادف الي رقي النفس والقلب في زمن الحب للفن الجميل السابق وبين هذا الزمن المعاصر الذي سيطرت عليه الماديات والذي انتشرت فيه الرذيلة بسبب انتشار وباء وفيروسات الفن .. تبا لكل من انساق خلف هذه الاعمال الغير مهذبة التي يطلق عليهاالسفهاء إبداعات الفن وهي في الحقيقة تقتل في الناس كل المشاعر الانسانية بل تقتل الفن الراقي ذاته.. فالفن الراقي وسيلة لتهذيب النفس والأخلاق اما مايحدث الان فهو وسيلة لهدم الحب والنفس ومنافي للأخلاق وكل من يملك القرار لمنعه ولا يفعل يشترك في هذه الجريمةلانه يضر المجتمع
ملاحظة تظهر بعض صوري مع زملائي بكلية الحقوق بطنطا ونحن نغني معا بعض الاغاني المهذبة اثناء رحلتنا الترفيهية بالقناطر الخيرية.
عبد التواب مرسي علي
الثلاثاء ٣٠ ابريل ٢٠١٩

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *